المصطفى إسعد يؤطر دورة تكوينية في الصحافة الإلكترونية بسيدي بنور

متابعة يوسف الصابيح

نظم المركز المغاربي للإعلام ولديمقراطية بتنسيق مع المنتدى المدني الديمقراطي المغربي وموقع المغرب الآن، في إطار مشروع: “مواطنون من أجل بيئة صحفية أفضل”، دورة تكوينية في الصحافة الإلكترونية يوم السبت 21 يناير الجاري بقاعة الاجتماعات بالمجلس الحضري لسيدي بنور.

الدورة التدريبية التي أطرها الزميل المصطفى إسعد والتي كانت تحت عنوان: “مقدمة بالصحافة الإلكترونية وأخلاقياتها” التي افتتحت بكلمات كل من المركز المغاربي للإعلام والديمقراطية والمنتدى المدني الديمقراطي، وجريدة المغرب الآن توزعت على ثلاث ورشات حيث خصصت الأولى للكتابة للأنترنت والتي تحدث فيها المدرب عن الفرق بين الصحافة الإلكترونية والورقية أهمها قدرة الصحف الإلكترونية على تفعيل عناصر الملتيميديا وتدعيم قصاصاتها الخبرية بملفات متعددة الوسائط الأمر غير المتوافر لدى الصحف الورقية، بالإضافة إلى الفورية والتحديث المستمر للمواضيع والاعتماد على شبكات التواصل الاجتماعي..

أما الورشة الثانية فخصصت للحديث عن أخلاقيات الصحافة الإلكترونية من خلال التأكيد على أن العاملين في الصحافة الالكترونية من واجبهم احترام الكرامة الإنسانية وعدم التشهير بالأشخاص، والابتعاد عن كل ما يخل بتقاليد المهنة وواجب الصحفي في مجتمعه، وأنه لا صحافة الكترونية نزيهة في غياب أخلاقيات المهنة.

فيما خصصت الورشة الأخيرة للتعريف بالمشاع الإبداعي والجوانب الإيجابية في رخصه وكيفية استخدامها، للمحافظة على حقوق الملكية بشكل أكبر والتقليل من نسبة السرقة ومساهمة في زيادة الابداع والابتكار.

الدورة التي شارك فيها مهتمون بالإعلام الإلكتروني والتدوين عرفت نجاحا بفضل نقاشهم ومداخلاتهم التي أثرت الورشات، اختتمت بتوزيع الشهادات على المشاركين، الذين عبروا عن سعادتهم وشكرهم للمدرب الذي يعمل جاهدا على تطوير الميدان بالمدينة.

DSC_004116177658_10210913904096555_6048906095644749681_o   DSC_0184