ساكنة تجزئة الوفاء بسيدي بنور تستغيث فهل من مغيث؟؟

أمطار الخير التي تهاطلت هاته الايام على مدينة سيدي بنور كانت كافية لتعرية البنية التحتية المهترئة أصلا.وهكذا من المرتقب إن استمرت امطار الخير ان يتم الاعلان عن تصنيف حي الوفاء منطقة منكوبة بسبب انغلاق كل مداخل الحي وتحول شوارع وأزقة التجزئة إلى برك مائية وأوحال تجعل التفكير في الخروج من المنازل أمرا محفوفا بالمخاطر.

كما زاد من معاناة الساكنة رفض سيارات الاجرة الولوج للحي وكذا عزوف شاحنات التموين عن مد الدكاكين بالحاجيات حيث تمت معاينة غياب قارورات الغاز في جل الدكاكين. أمام هذا الوضع الكارثي.يبدو ان السلطات المحلية خاصة المنتخبة والتي يعول ان تحضر لعين المكان من أجل الوقوف على المعاناة او على الاقل تسخير اسطول المجلس البلدي لفك العزلة وفتح المسالك.إلا ان لاشيء من هذا يذكر سوى وعود يتم تمريرها حتى تنتهي الولاية الانتخابية.

كان الله في عون ساكنة الوفاء في ان يحرموا من العيش الكريم ومن تأهيل حيهم .فمن سيوصل معاناتهم إلى من سيتخد القرار خاصة وأن بعض المنابر الاعلامية سامحها الله أصبحت ترفض نشر معاناتهم

فيصل صابر

15134577_10209618531114376_7067396453466754353_n 15175403_10209583092228426_74899757_n 15202597_10209618539554587_7842069667217803909_n 15226403_10209583092188425_353716223_n

1 Comment

  1. و جميع أحياء المدينة و منازل تغرق في فيلات ارض الخير كل سنة من ما يترتب عليهم عدم النوم ليلا خوفا من دخول مياه الواد الحار الى منازلهم ولا رقيب ولا من يحمي السكان رغم كترة الشكايات لدى جميع المسؤولين على المدينة اتغيير الواد الحار والبحت عن الحلول ولا من يسمع وينصت الى المواطن حسبنا الله ونعم الوكيل

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 2 = 5