قرار غريب يتسبب في احتقان وسخط باعدادية ابن باجة بالجديدة

 في قرار تعسفي لا مسؤول ،أغلق مدير الثانوية الاعدادية بن باجة التابعة لمديرية التعليم بالجديدة ، مراحيض المؤسسة في وجه اكثر من 600 تلميذ و تلميذة دون الاخذ بعين الاعتبار حاجاتهم الضرورية لهذا المرفق الصحي و خاصة الاناث منهم .

 قرار السيد المدير جاء بعد التحاقه هذه السنة بالمؤسسة و اشرافه على الادارة التربوية بها، حيث ان المرحاض كان في وقت سابق مفتوحا في وجه التلاميذ على طول الموسم الدراسي و كانت الاستفادة منه كبيرة، وإقدام السيد المدير على هذه الخطوة غير المفهومة سيؤثر بشكل سلبي على السير العادي للتمدرس بالمؤسسة و سيساهم في الرفع من نسب الانقطاعات المدرسية التي ما فتئت الوزارة الوصية تحاربها و ترصد لها ميزانيات مهمة.

 وقد سبق قرار الإغلاق هذا ،تصرف غريب من السيد المدير والذي كلف عون المؤسسة بمراقبة المرحاض وتتبع عملية دخول و خروج المتعلمين للمرحاض ما سبب احراجا للعون و ازعاجا و تضييقا على مرتادي المرحاض، بالرغم من مناشدة الجميع السيد المدير بإعادة النظر في هدجا القرار و ضرورة تفهم الحاجيات الخاصة للتلميذات و التلاميذ عوض قضاء جوائهم في الخلاء إلا ان تعنت السيد المدير و اصراره على اغلاق المرحاض بباب حديدي سيساهم لا محالة في زيادة نسب الهدر المدرسي بهذه الاعدادية التي توجد بالعالم القروي.

هذا و قد ناشد الاباء و أولياء الامور الجهات المسؤولة و القائمين على الشأن المحلي التدخل العاجل و الفوري لإخراج هذه المؤسسة من هذه الوضعية الشاذة والتي تعد انتهاكا خطيرا لحقوق الطفل بهدف الرفع من جودة التعليم خدمة لمصالح الوطن و ابناءه والتي تبقى مسؤولية الجميع. وخاصة أن التدابير ذات الأولوية لإصلاح المدرسة المغربية التي انخرطت فيها وزارة التربية الوطنية مع مختلف الشركاء ، تدعو جميع العاملين في القطاع الى الاصطفاف جنبا الى جنب من أجل دخول مدرسي سليم و المحافظة على النتائج المحققة بالتعليم وخاصة منها نسبة التمدرس والتي تتجاوز 98 % على المستوى الوطني .

1 Comment

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 9 = 17