رماو ليه الحوت ديالو في كاميو ديال الزبل تبعو وتطحن معاه

ارتمى تاجر للسمك حجزت السلطات بضاعته داخل شاحنة في الشارع الرئيسي “سيدي عابد”بالحسيمة ، في مشهد دراماتيكيّ هزّ المدينة مساء اليوم، الجمعة 28 أكتوبر.

 وحجزت السلطات كمية السمك ورمتها في شاحنة للأزبال تتوفر على آلة للتكديس، ليرتمي التاجر (في الأربعين) داخل الشاحنة محاولا استرجاع ما صُودر منه، لكنّه علق في الآلة التي “عصَرته” وحولته إلى جسد مُسجّى في الدماء، لينقل جثة هامد الى مستشفى محمد الخامس بالحسيمة وسط سخط عارم للمواطنين.

وتجمهرَ عدد من المواطنين في شارع طارق بن زياد، حيث مقر الأمن الإقليمي والمحكمة الابتدائية، مردّدين شعارات وهتافات تُندد بما جرى، محمّلين السلطات المسؤولية في هذا الحادث المروع.  إلى حدود كتابة هذه السطور يعرف الشارع المذكور تطويقا تاما. كما حلت بعين المكان تعزيزات أمنية إضافية للسيطرة على الوضع.

وقد حضر عامل إقليم الحسيمة، والوكيل العام للملك بإستئتافية الحسيمة الى مكان الحادث ، بعدما تجمهرت حشود غفيرة من المتظاهرين، الذين نزلوا إلى الشارع للاعتصام وسط مدينة الحسيمة، على خلفية الفاجعة التي إهتز على وقعها الرأي العام الوطني،  بحيث حل المسؤولان في تمام الساعة الثالثة صباحا، وعملا على طمأنة الجميع، على أن النازلة سيعقبها مباشرة فتح تحقيق معمق ونزيه، من أجل معرفة حيثياتها والوقوف على ملابسات وظروف وقوعها، قبل أن يعلنا عن عزل مندوب الصيد البحري بالحسيمة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 3 = 7