مسيرة حاشدة في الرباط احتجاجا ضد خطة “إصلاح نظام التقاعد”

نظمت التنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد، صباح يومه الأحد 24 يوليوز 2016 بالعاصمة الرباط، مسيرة وطنية ضد خطة “إصلاح نظام التقاعد” التي تم إقرار قوانينها، والتي تروم سد عجز صندوق التقاعد الذي تسبب فيه التدبير الرسمي على حساب مصالح الموظفين.

انطلقت المسيرة الحاشدة من أمام باب الأحد واتجهت صوب ساحة البريد لتحط الرحال أمام البرلمان، حيث رفع المحتجون شعارات تندد بالخطة وسياسات الدولة التي تقتطع من عرق وجهد وجيب وصحة ووقت الموظفين والعمال وعموم المواطنين لترقيع الاختلالات الكبرى التي تشهدها العديد من القطاعات ومنها صناديق التقاعد التي وقع اختلاس أموالها على مدار أعوام وعقود.

ودعا المشاركون في المسيرة، الذين بدا من خلال لافتاتهم أنهم يمثلون قطاعات مهنية متعددة وجهات ترابية مختلفة، إلى ترشيد نفقات الدولة وانتهاج الحكامة الجيدة، ومن ذلك دعوتهم إلى إلغاء الصندوق الخاص بمعاشات البرلمانيين والوزراء الذي رأوا أنه يستنزف ثروة ضخمة من ميزانية الدولة لقاء خدمة عمومية يفترض أنها أبعد ما تكون عن الاغتناء على حساب المواطنين.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


3 + 1 =