فاجعة : انتحار أستاذ شنقا بأقليم سيدي بنور

في حادث مأساوي جديد بإقليم سيدي بنور، أقدم أستاذ للتعليم في الخمسينيات من العمر، عصر اليوم 12 يوليوز 2016 ، على الانتحار شنقا داخل إحدى غرف منزله ، الكائن بمركز أولاد عمران التابع لاقليم سيدي بنور.

وعلم الموقع من مصادر مقربة من الحادث، أن الضحية “ط .م” الذي يشتغل مدرسا لمادة الفيزياء بالسلك الاعدادي كان عازبا وغير متزوج ، يسكن وحيدا في عزلة تامة وغير مستبعد أن تكون معاناته من اضطرابات نفسية و وجوده وحيدا بمنزله  سببا للقيام بهذا الفعل الخطير.

هذا ولا تزال دوافع إقدام الضحية الانتحار مجهولة لحد الآن، حيث حلت عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية أولاد عمران بعين المكان، وفتحت تحقيقا في الحادث و استمعت الى عائلة الضحية و جيرانه .كما أمرت بنقل جثته إلى مستودع الأموات بالجديدة لإخضاعها للتشريح ،بأوامر من السيد وكيل الملك لمعرفة الاسباب الحقيقية للوفاة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


80 + = 89