سم الفئران يقضي على حياة شاب بإقليم سيدي بنور

تتوالى عمليات الانتحار بإقليم سيدي بنور بشكل مفزع و خطير و بشكل غير مسبوق ،بعد أن أقدم هذا الاسبوع، شاب لم يتجازوز 20 سنة ،على وضع حد لحياته بشرب قرص سام يستعمل لإبادة الفئران، بمنطقة العونات التابفة  لإقليم سيدي بنور.

مصادر الموقع تفيد أن أخوات الضحية عثرن على الطفل في حالة غيبوبة بعد شعوره  بألم حاد في بطنه بسبب شربه لمبيد الفئران، لتقوم الاسرة بإخبار السلطة المحلية حيت تم انتداب سيارة من أجل نقل الضحية، على عجل صوب المستشفى الاقليمي بسيدي بنور ،لكن الاقدار شاءت أن يلفظ أنفاسه الأخيرة عند باب بلمستشفى.

هذا ولا تزال دوافع إقدام الشاب على الانتحار مجهولة لحد الآن، حيث حلت عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية العونات بعين المكان، وفتحت تحقيقا في الحادث و استمعت الى عائلة الضحية و جيرانه .كما أمرت بنقل جثته إلى مستودع الأموات بسيدي بنور لإخضاعها للتشريح ،بأوامر من السيد وكيل الملك لمعرفة الاسباب الحقيقية للوفاة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


23 + = 32