ظلام دامس يخلق الرعب والهلع بحي الكرم بسيدي بنور

يشتكي مجموعة من ساكنة حي الكرم و أغلب المارة من مستعملي المقطع الأخير من شارع الامير سيدي محمد الذي يربط سيدي بنور بالحي الصفيحي القرية و حي الكرم من الظلام الدامس منذ مدة طويلة ،وقد استبشرت ساكنة هذه الاحياء خيرا حينما بدأت عملية إنارة الشارع من بدايته لكنها اصيبت بخيبة أمل حينما تم استثناء المقطع المذكور من نصب أعمدة الانارة بجنباته وهذا ما اعتبرته الساكنة تهميشا و إقصاء و حيفا في حقها.

هذا و قد عبر العديد من المتضررين في شكايتهم للموقع عن أسفهم للامبالاة التي طالت حقهم في الاستفادة من الانارة العمومية إسوة بباقي الأزقة و الشوارع بالمدينة، وأضافوا أن إنارة هذا المقطع ستلعب دورا أساسيا في استثاب الامن و السلامة ،عكس ما يشهده هذا المقطع حاليا من تسيب و تشجيع على الانحراف وقد اتخذه البعض وكرا لارتكاب كل انواع الجريمة.

وقد طالبوا من خلال نفس الشكاية من السلطات المحلية الالتفات الى هذا المقطع و تزويده بالإنارة العمومية التي من شانها تخفيف معاناتهم المستمرة مع هذا الاقصاء الغير مبرر رغم ان هذا المقطع يشهد حركة دؤوبة في الفترة المسائية بغد  عودة العمال و التجار و تلاميذ المدارس للالتحاق بهذه الاحياء.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 83 = 84