هل خسرت المدرسة المغربية وزيرا جيدا كما خسرت الوفا قبل ذلك؟

بالرغم ان الشعب المغربي قد تلقى بإرتياح عميق الاعفاءات التي باشرها الملك يوم أمس الثلاثاء الخمس والعشرين من اكتوبر الجاري ، في حق عدد من الوزراء والمسؤولين في قطاعات مختلفة، لتهاونهم في مهامهم خصوصا في ملف ” الحسيمة منارة المتوسط” وما ترتب عنها من احتجاجات هناك اسفرت عن اعتقال عدد من النشطاء فيما سمي ب ” الحراك الاجتماعي للريف”، ومن ضمن الاسماء التي اثارت الجدل الوزير ” حصاد” الذي عينه الملك في حكومة العثماني وزيرا للتربية الوطنية والتعليم العالي والتكوين المهني والبحث العلمي ، وهو الوزير الذي اسندت له حقيبة ذات اهمية قصوى، بل كان الوزير الذي اشتغل طيلة عطلة الصيف في اكبر عملية لاعادة تأهيل المؤسسات التعليمية قبيل انطلاق الموسم الدراسي الحالي، كما عقد الرجل عدة اجتماعات مع جميع الشركاء في منظومة التربية والتعليم، بما فيهم التمثيليات النقابية من أجل تقليص الغيابات و الاضرابات واحتجاجات اسرة التعليم كأحد المعيقات التي تواجهها المدرسة المغربية.

الوزير حصاد المعفي من مهامه، باعتراف مهنيين في القطاع، كانت له رغبة جامحة في العمل على تغيير وجه المدرسة العمومية، بالرغم من ان الاصلاحات لم تصل بعد الى المستوى المتوسط المدى، كانت له عدة مذكرات وجهت للاكاديميات، كما كانت له جرأة مباشرة عدد من اعفاءات مسؤولين في التعليم منهم من ارتبط اسمه باختلالات تدبيرية واخرون لتهاونهم في أداء مهامهم.

هناك من رجال التعليم، من اعتبر اعفاء حصاد هو زوال للغم، اعتبارا ان الوزير لا يتهاون مع المتهاونين في اداء مهامهم، بل هو الوزير الذي كانت له الشجاعة في مواجهة ” اليساريين” اصحاب التفرغ النقابي، واعتبرهم اكثر الفئات تغيبا عن العمل.

شخصية حصاد شبيهة بشخصية الوزير السابق للتعليم محمد الوفا المشهود له بحسب من اشتغلوا معه عن قرب، ان الرجل جاء لوقف النزيف، وكان له الفضل في فضح التلاعبات والاختلاسات التي طبعت ” المخطط الاستعجالي”، كما انه اول وزير للتعليم فتح جبهة الاصلاح في القطاع الخاص الذي امتص دماء المغاربة، وحاول محاصرته مما اغضب هذه الفئة، التي انتعشت من تراجع دور المدرسة العمومية، كما ان القطاع في عهد الوفا بدأ يتحرك بعد ان توصل المغرب بعدد من تقارير منظمات دولية تصنفه في مراتب متأخرة في المجال وتدعوه الى تبني اصلاحات في القطاع.

 ع اللطيف بركة : هبة بريس 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 1 = 5