هذا هو القرار الذي اتخذه بوليف في حق أصحاب الدرجات النارية

أعلن محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل أمس الثلاثاء ،  أن شهر يوليوز المقبل  يعتبر آخر أجل لتسوية الوضعية القانونية لأصحاب الدراجات النارية سواء ثلاثية العجلات أو ذات العجلتين أو حتى الرباعية، وسواء تعلق الأمر بلوحة الترقيم الخاصة بالنسبة للدراجات المعنية، أو الرقم الترتيبي أو التسلسلي بالنسبة لبعض الدراجات الأخرى.

بوليف الذي كان يتحدث خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية بمجلس النواب  أمس الثلاثاء، أكد على أن وزارته منحت مهلة شهرين لأصحاب الدراجات النارية، من أجل الانضباط للقانون وتسوية وضعيتها القانونية قبل الشروع في تطبيق القانون، مشيرا إلى أن الحكومة ارتأت منح الفرصة لأصحاب هذه الدراجات، في إطار الأخذ بحسن النية وتقديم كل التسهيلات والوقت قبل الشروع في التطبيق التام والزجري للقانون.

والجدير بالذكر أن قطاع الدراجات النارية بالمغرب يعيش فيما يشبه فوضى، خاصة بعدما أصبحت الكثير من الدراجات رباعية وثلاثية العجلات تشتغل في نقل البضائع.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


4 + 4 =