نزاع حول “حصيدة” ينتهي بجريمة قتل نواحي سيدي بنور



استقبل المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، جثة رجل، قضى نحبه إثر اعتداء إجرامي. فيما يخضع ابته الذي تم الاعتداء عليه بدوره، للعناية الطبية المركزة داخل قسم الإنعاش.
النازلة وقعت فصولها الدموية، مساء اليوم الأحد، مع غروب الشمس، بالنفوذ الترابي لجماعة أولاد عمران، الخاضعة ترابيا لإقليم سيدي بنور، على إثر خصام بين أفراد أسرتين، تتحدران على التوالي من دوار السويلمات والدحاحنة. حيث أدخل أفراد الأسرة الثانية بهائمهم إلى حصيدة في ملكية الأسرة الأولى. وقد نشب بين الأسرتين صرا دام، استعملت فيه الأسلحة البيضاء. ما أفضى إلى إصابة رب الأسرة التي تتحدر من دوار السويلمات، بجروح خطيرة، أردته جثة هامدة في مسرح الجريمة. فيما أصاب المعتدون ابنه بجروح خطيرة بواسطة السلاح الأبيض، في الرأس.
وفور إشعارها، انتقلت دورية محمولة، تابعة للفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز أولاد عمران، الخاضعة لسرية سيدي بنور. حيث أجرى المتدخلون الدركيون المعاينات والتحريات الميدانية، من أجل تحديد أسباب وملابسات الجريمة. وقد تمكنوا من إيقاف 3 من المغتدين من أسرة واحدة، وهم إخوة. فيما لاذ المعتدي الرابع بالفرار تحت جنح الظلام، إلى وجهة مجهولة. وشنت دوريات دركية حملات تمشيطية بحثا الجاني الهارب.

وقد تم اقتياد الإخوة الثلاثة، بمقتضى حالة التلبس، إلى المصلحة الدركية بمركز أولاد عمران، حيث وضعتهم الضابطة القضائية تحت تدابير الحراسة النظرية، للبحث معهم، وإحالتهم على الوكيل العام باستئنافية الجديدة، على خلفية الضرب والجرح بواسطة السلاح، المفضي إلى الموت، وإحداث عاهة جسمانية خطيرة في المعتدى عليه الثاني.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 13 = 15