ندوة رياضية بالزمامرة بحضور عزيز داودة

 نظم نادي أشبال النهضة أتلتيك الزمامرة لألعاب القوى ندوة في رياضة ألعاب القوى صباح يوم السبت 02 يناير 2016 بقاعة الإجتماعات ببلدية الزمامرة، تحث عنوان : ” واقع رياضة ألعاب القوى الوطنية، نادي أشبال الزمامرة كنمودج ” تحث إشراف عزيز داودة المدير التقني السابق للجامع الملكية المغربية لألعاب القوى، المدير التقني للكنفدرالية الإفريقية لألعاب القوى وعضو اللجنة التقنية الدولية.

كما حضر هذه الندوة محمد نوري رئيس عصبة دكالة عبدة، عبد الله الشاهب مستشار تقني للعصبة، إبراهيم و اعزيز رئيس الجمعية الرياضية متعددة الاختصاصت بفرنسا، عبد الكريم الساسي رئيس نادي أشبال النهضة لألعاب القوى، و الحسين العامري احد مؤسسي نادي أشبال الزمامرة، و مراد المحتتر ممثل RCAZ لكرة القدم بالزمامرة ، و ممثلي المجلس الحضري من بينهم نجاة كمير، سعاد فرحات، مصطفى مبسوط، احمد الغروادي و كانت الندوة من تنشيط مصطفى حبصان المدير الإداري السابق لنادي النهضة اتليتيك الزمامرة، و حضور عدد من الوجوه و الفعاليات الرياضية و عدد من المهتمين و أبطال النادي الذين حققوا نتائج مشرفة خلال المواسم الرياضية.

تناول عزيز داودة في مداخلته تاريخ رياضة العاب القوى بالمغرب و المراحل التي مر بها للوصول إلى مراتب أولى عالميا و تحقيق نتائج مشرفة، كما تطرق محمد النوري واقع رياضة العاب القوى جهويا، كما تناول الكلمة السيد عبد الله الشاهب ليتدارس نتائج العاب القوى جهويا و محليا، ملمحا للأفاق المستقبلية الطموحة للنادي المحلي كما اخذ الكلمة السيد عبد الكريم الساسي مستعرضا نتائج النادي خلال المواسم الثلاثة الماضية ليعطي مقاربة للانجازات موضحا الركائز الأساسية التي اعتمد عليها لتحقيق هده النتائج و من بينها وفرة المادة الخام و فضاءات التدريب و الإمكانات المادية و التضحية و المتابرة و الاستمرار و نكران الذات و التنقيب المعقلن و خصوصا في المناطق المجاورة لمدينة زمامرة، و عقد شراكات ذات اهداف مع كل من المجلس البلدي للزمامرة و عدد من الثانويات و الاعداديات و المدارس.

ليتم بعد ذلك فتح باب المناقشة أمام الحاضرين  الذين استحسنوا هذه المبادرة وأكدوا على ضرورة الاهتمام بالشباب و الأطفال من خلال شراكات و الولوج إلى المدرسة للتنقيب ومنح الفرصة لاستعراض مؤهلاتهم مع صقلها بتاطير من مدربين اكفاء و تكوينهم التكوين الصالح.

حسن المتوكل

DSC01462 DSC01488

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


87 + = 93