من أجل النهوض بمجال التحكيم : فرع عصبة دكالة لكرة القدم بالجديدة يفتتح مدرسة لتكوين قضاة الملاعب بسيدي بنور

رشيد بنيزة
من أجل فسح المجال أمام الطاقات الشابة للتكوين في مجال التحكيم الخاص برياضة كرة القدم، وتكوين حكام المستقبل وفق برنامج عام للمديرية الجهوية للتحكيم يتناسب مع أهداف واستراتيجية الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم للنهوض بمجال التحكيم وتطويره .
افتتح الفرع التابع لعصبة دكالة عبدة لكرة القدم مدرسة للتحكيم بسيدي بنور وذلك مساء يوم الجمعة 17 يناير 2020 ستشرف عليها اللجنة الجهوية للتحكيم ويؤطرها عدد من الفعاليات الرياضية في مجال كرة القدم من بينهم الإطار حسن تريبعة وآخرون .
وشارك في حفل الافتتاح الذي احتضنه فضاء المركز الثقافي بسيدي بنور كل من : خليل الدحيمني المدير الجهوي للتحكيم ، بوشعيب الشداني رئيس لجنة التكوين بالمديرية وحسن تريبعة حكم سابق ومؤطر لمدرسة التحكيم ،عبد الكريم معاش , الصديق العوني والمختار العروي وهم أعضاء مدرسة التحكيم
وفي كلمة بالمناسبة أكد خليل الدحيمني أن لجنة تكوين الحكام تبذل مجهودات كبيرة من أجل تكوين جيل جديد من قضاة الملاعب والتي تعمل وفق المنهجية التي وضعتها المديرية الوطنية للتحكيم من أجل النهوض بكرة القدم عامة والتحكيم بشكل خاص ، وأوضح أن المديرية الجهوية للتحكيم تسهر على افتتاح خمس مدارس لتكوين الحكام في كل من الجديدة وآسفي وسيدي بنور ثم اليوسفية والزمامرة .
وبدوره عبر بوشعيب الشداني عن أمله في أن تكون هذه النواة التكوينية فرصة واعدة لتأطير وتكوين حكام ناشئين من الذكور والإناث .
كما رحب الإطار حسن تريبعة بالمسجلين الجدد وحثهم على بذل الاهتمام بهذا المجال منوها بالفوج الأول الذي استفاد من تجربة إنشاء المدرسة الأولى بسيدي بنور والذين أصبح اليوم عناصره مقبلين على اجتياز الامتحان التأهيلي وهم نخبة من الحكام الشباب بالإقليم .
تجدر الإشارة أن الدروس النظرية ستكون بالمركز الثقافي بسيدي بنور كل يوم جمعة ابتداء من الساعة السابعة مساء وأن لائحة التسجيل ما زالت مفتوحة لشباب أقل من 18 سنة ذكورا وإناثا حيث بلغ عدد المسجلين حوالي 25 مرشحا من الذكور و6 من الإناث .

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


97 − = 96