منحرفون يتسببون في فوضى كبيرة بسيدي بنور

أفاد شهود عيان أن مجموعة من المنحرفين كانوا في حالة غير طبيعية، أقدموا في الساعات الاخيرة من ليلة الاحد 8 يناير 2017 على تكسير زجاج عدد من السيارات بعدد من شوارع المدينة . وقاموا بالاعتداء على المواطنين و سلبهم حاجياتهم .

وحسب نفس المتصلين، فإن المتضررين وأصحاب السيارات المحطمة قضوا ليلة بيضاء بسبب الفوضى التي أحدثها هؤلاء المنحرفون، الذين كانوا في حالة هيجان كبيرة وأكد الشهود ذاتهم أن الدورية الأمنية حضرت إلى مكان الحادث بعد أن نفذ المجرمون اعتداءاتهم متحدين الحراس الليليين و مستعينين بالأسلحة البيضاء و العصي، و لم يستطع أحد من السكان أو المارة أو أصحاب السيارات التدخل خوفا من التعرض للضرب لكون المعنين بالأمر كانوا في حالة هيجان خطيرة وغير عادية.

وقال المتحدثون للموقع إن الأحياء الشعبية المتواجدة بشارع حسن الوزاني باتت تحتاج إلى تكثيف دوريات الأمن وتعزيز الموارد البشرية الأمنية بالنقطة الموجودة ببعض النقط السوداء  التي لم تعد تقوى على احتواء ممارسات بعض المنحرفين المعروفين بالمنطقة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


42 − = 41