مشرمل يهاجم بكلب شرس تلميذات المؤسسات التعليمية بسيدي بنور

هاجم مساء يوم أمس الاربعاء 27 دجنبر 2017  أحد المشرملين  بواسطة كلب شرس عددا من تلميذات المؤسسات التعليمية المتواجدة بحي الكمال و أرض الخير ، ما أثار حالة من الفوضى و الرعب في صفوف المتواجدين بعين المكان.

هذا و قد عبر عدد من أباء وأولياء عدد من التلاميذ عن استيائهم عن الوضعية الكارثية التي يعيشها محيط المؤسسات التعليمية التي أصبح يرابط بها مجموعة من المنحرفين و الغرباء عن المؤسسة حيث يعمدون الى التحرش بالتلميذات و ازعاجهن و السطو على ممتلكاتهن مستعملين الكلاب الشرسة  ،و متحدين  بذلك الفرق الأمنية التي تحمي محيط المؤسسات التعليمية.

لقد أصبح لزاما التصدي بحزم لكل مظاهر انتهاك القيم والأخلاق بمحيط المدارس، والعمل على تجاوز هذه الآفة والحد منها، بالتدخل العاجل لوضع حد للاعتداءات التي تطال التلاميذ والأساتذة، وإرجاع الطمأنينة إلى نفوسهم وحمايتهم من الأخطار التي تعترضهم لحظة مغادرتهم أسوار المؤسسات.

وتجدر الاشارة أنه من أجل وضع حد لهذا الانفلات ،فقد أصدرت وزارة الداخلية ، في وقت سابق ،تعليمات صارمة الى جميع مصالح الأمن والعمالات والمصالح المختصة على ضرورة حجز عدد من أنواع الكلاب الشرسة، من بينها بيت بول، وسطاف، وروطويلير، ومولوس، وبوربولس وبويربول.كما أصبح بموجب التعليمات الجديدة استيراد هذه الكلاب أو التجول بها في الشارع العام  أمرا ممنوعا و يوجب حجزها من طرف رجال الأمن وإيداعها المحجز البلدي.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


82 − = 72