مراقبة السلع وزجر المخالفين والاهتمام بالحقل الديني خلال شهر رمضان محور الاجتماع الموسع بعمالة سيدي بنور

متابعة: حسين آيت حمو

في سياق للاستعداد لاستقبال شهر رمضان المبارك،وتحت رئاسة عامل الإقليم انعقد بمقر عمالة سيدي بنور اجتماع تحضيري موسع تناول كافة التدابير اللازمة والضرورية لتأمين السوق الإقليمي من حيث المواد الاستهلاكية الأساسية مع ضمان شروط الصحة و النظافة والسلامة للمواد التي تعرف إقبالا متزايدا من طرف المستهلكين ، بالإضافة إلى وضع برنامج متكامل لجميع الأنشطة الدينية، الثقافية، الاجتماعية، الرياضية المزمع تنظيمها خلال الشهر الكريم ، حضر هذا القاء ممثل المجلس العلمي ومندوب وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وممثل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ومندوبية التجارة والطاقة والمعادن، بالإضافة إلى رئيس القسم الاقتصادي لعمالة إقليم سيدي بنور.

المحور الأول تناول وضعية السلع والمواد الغذائية ونسبة توفرها وجودتها بالسوق الإقليمي، كما تم التطرق إلى ضمان حماية المستهلكين ومراقبة الأسعار والحرص على زجر المخالفين من خلال تكثيف حملات المراقبة للمتاجر والأسواق بإقليم سيدي بنور، وقد قدموا ممثلو القطاعات الحاضرة عروضا أوضحوا من خلالها وضعية السلع التي سيتم عرضها خلال شهر رمضان الكريم ومدى وفرتها وجودتها بالإضافة الى تفعيل دور اللجان المحلية المكلفة بالمراقبة الصحية على المواد الغذائية مع حثهم على ضرورة إخبار مصالح هذا الإقليم بكيفية منتظمة عن وضعية تموين الأسواق و الاختلالات المسجلة.

المحور الثاني تناول الشأن الديني حيث تم التطرق من خلاله إلى وضعية مساجد الإقليم في ظل تزايد عدد المصلين في شهر رمضان، كما تمت الإشارة إلى موضوع الواعظات الدينيات وخطباء الجمعة، وقد أشار مندوب وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أن 275 مسجد تستعد لهذا الشهر الكريم بالإقليم وقد أضيفت إليها 9 مساجد أخرى في إلقاء خطبة الجمعة، كما أكد على توزيع 6 آلاف نسخة قرآنية بمناسبة شهر الفضيل بالإضافة إلى انه سيتم توزيع طبعة تضم مواقيت الصلاة خلال الشهر الكريم، كما تم توفير 6 آلاف متر من الحصير المحصص لصلاة التراويح بمساجد الإقليم كما سيعمل المجلس العلمي المحلي بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بالسهر على تأهيل المساجد واختيار أئمة صلاة التراويح و إعداد برامج للوعظ و الإرشاد و التنشيط الديني.

الاجتماع عرف تقدم عروض لكل من رئيس قسم الشؤون الإقتصادية و التنسيق؛والمندوبية الإقليمية للتجارة و الصناعة؛والمصلحة الإقليمية للمكتب الوطني للحبوب و القطاني؛م المديرية الإقليمية للطاقة والمعادن؛كما عرف تقييم السادة رجال السلطة لوضعية التموين. وقد اختتم هذا الاجتماع بوضع توصيات تتعلق بالمراقبة والتتبع من خلال عقد اجتماعات مكثفة للجنة التي أنيط لها متابعة جودة وخصاص السلع والمواد الغذائية إعداد برنامج مراقبة ميدانية لجل المتاجر والأسواق تتبع مسالك مخازن السلع من اجل محاربة الاحتكار وضمان حماية المتبضعين من الأسواق مراقبة وضعية المجازر بالأسواق الإقليمية بالإضافة إلى التوابل والدقيق والحرص على زجر المخالفين وتقديمهم إلى المتابعة القانونية

جدير بالذكر أن هذا اللقاء الموسع حضره بالإضافة إلى عامل الإقليم ممثل المجلس العلمي ومندوب الأوقاف والشؤون الإسلامية ورؤساء الدوائر بسيدي بنور والزمامرة وباشا المدينة سيدي بنور والزمامرة ورئيس المنطقة الإقليمية للأمن ورئيس سرية الدرك الملكي وقائدي القوات المساعدة والوقاية المدنية وممثل مكتب الحسبة بالمجلس البلدي بالإضافة إلى ممثلي المصالح الخارجية بالإقليم.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


6 + = 14