مجموعة “باقي الخير” توزع أزيد من 70 كسوة العيد على الأطفال المحتاجين بسيدي بنور

حسين آيت حمو

  تفعيلا لأهدافها الاجتماعية والإنسانية وسيرا على برنامجها في العمل الخيرية والإنسانية في كل المناسبات الدينية، نظمت المجموعة الشبابية (باقي الخير) خلال الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان الكريم مبادرة إنسانية متميزة من خلال حملة لجمع وتوزيع ملابس العيد على الأطفال الأيتام والمعوزين وذوي الاحتياجات الخاصة من أبناء مدينة سيدي بنور، وذلك تحت شعار “كيف تفرح أولادك..فرح أولاد غيرك” المبادرة انطلقت بجمع مساهمات من عدة محسنين قبل أن يتم تعين يومي الاثنين و الثلاثاء لتوزيع أزيد من 70 كسوة العيد على الأطفال المحتاجين من الأيتام والمعوزين والمتخلى عنهم وذوي الاحتياجات الخاصة من جميع الفئات العمرية الخاصة بالأطفال من أبناء مدينة سيدي بنور الذين تم إحصائهم بأغلب المناطق الهامشية المتواجدة بمدينة سيدي بنور.

   هذه الحملة تأتي لتزكي استمرارية المبادرات الهادفة لمجموعة “باقي الخير” في العمل الإنساني بسيدي بنور، التي انطلقت نواتها الأولى من :

صفحة” سيدي بنور أولاين “وصفحة  “سيدي بنور نيوز“ بالفيس بوك

ولقيت صدى طيب من ذوي الأريحية من المحسنين والمحسنات البنوريين الحاملين للجنسية الإنسانية،وذلك من خلال الإسراع للمساهمة بأرقى الملابس والأحذية لدعم هذه المبادرة الإنسانية.

   هذا وقد وزع هؤلاء المحسنين من خلال مساهماتهم فرحة العيد ورسموا بذلك ابتسامة الغبطة على وجوه هؤلاء الأطفال المحرومين، في عمل إنساني متميز يعبر عن التآخي والتضامن والتآزر الذي حث عليه دننا الحنيف.

   للإشارة فمجموعة باقي الخير التي تتكون من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بسيدي بنور،تضع عدة معاير اجتماعية وإنسانية ضمن اختياراتها للمستفيدين حتى تتمكن الفئة المعوزة فقط من الاستفادة ضمن مبادرتها المتعدد في النشطة الخيرية التي تعمل على تفعيلها على أرض الواقع بتنسيق مع عدة محسنين من ذوي القلوب الرحيمة ،في جل المناسبات الدينية ،وقد كان أخر عمل قامت به هذه المجموعة، هو توزيع عدة قفف رمضانية على المحتجين والمعوزين خلال بدية شهر رمضان الكريم.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


74 + = 77