كلاب “البيتبول” تخلق الرعب و الخوف بين المواطنين بسيدي بنور

     تضاعف مسلسل الرعب و الخوف الذي أصبح تعيشه الاسر البنورية بمختلف الاماكن العمومية و بشوارع سيدي بنور بعد تزايد عدد مربي الكلاب الشرسة و خاصة نوع “البيتبول” والتي أصبحت تتجول بمختلف مناطق المدينة بكل حرية و بدون شرط أو قيد ،و تخلق حالة من الفوضى والهلع في صفوف المواطنين، حيث وأصبح بعض مُلاك هذا النوع من الكلاب الشرسة يتحرشون بالفتيات ويهددون المواطنين خاصة في الحدائق و الاماكن المزدحمة.
   وتجدر الاشارة ان عددا من الاحداث الاليمة و حوادث السرقة بالعنف والمهاجمات التي تعرض لها عدد كبير من المواطنين عن طريق الكلاب الشرسة،اجبرت وزارة الداخلية إلى إصدار تعليمات صارمة للأجهزة الأمنية من أجل وضع حد لهذا الانفلات. ونصت المذكرة الموجهة إلى جميع مصالح الأمن والعمالات والمصالح المختصة على ضرورة حجز عدد من أنواع الكلاب الشرسة، من بينها بيت بول، وسطاف، وروطويلير، ومولوس، وبوربولس وبويربول.
كما أصبح بموجب التعليمات الجديدة استيراد هذه الكلاب أو التجول بها في الشارع العام أمرا ممنوعا و يوجب حجزها من طرف رجال الأمن وإيداعها المحجز البلدي.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 2 = 7