فضيحة معاناة طباخات المطاعم المدرسية بسيدي بنور.

 لعل الكثير من المواطنين على علم بما تعانيه خادمات البيوت من معاناة وإهانات تجاوز صداها ربوع الوطن وعقدت من أجلها الندوات وتليت بيانات الاستنكار والاستهجان. لكن القليل من الناس من يعرف معانات فئة أخرى من المواطنات والمواطنين يعانون أكثر من الخادمات وفي صمت تام دون ان ينتبه لهم أحد . إنهم طباخات المطاعم المدرسية بالمديرية الإقليمية للتعليم بسيدي بنور؛ فهذه الفئة العريضة لم تتوصل بمستحقاتها على الرغم من هزالتها لشهور ما ضاعف معاناة هذه الفئة رغم أنها تسدي خدمات جليلة خدمة لأطفالنا ، ليكون جزاؤها الحرمان دون وجه حق من مستحقاتها.

وهنا نتساءل بغضب: من المسؤول عن هذا الظلم البين ؟ وأين هي مستحقات هذه الفئة؟ ولماذا لم يتم التعجيل بها على غرار التعويضات السمينة التي يستفيد منها الكثير من العاملين والعاملات بالمديرية؟ الطباخات المعنيات بالأمر لا يطلبن صدقة من أحد انهن يطالبن بحقوقهن المشروعة رغم هزالتها لذا فإنهن يناشدن عامل إقليم سيدي بنور ممثل صاحب الجلالة التدخل العاجل لإنصافهن ووضع حد لهذا الحيف الذي يطالهن.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


18 + = 24