فتح سيدي بنور يبتعد عن حلم الصراع من أجل الصعود

انتهت المباراة الشبه المحلية التي جمعت بين الرجاء الجديدي وفتح سيدي بنور بنتيجة التعادل السلبي صفر لمثله، والتي جمعت بينهما بعد زوال هذا اليوم بملعب احمد لشهب بالجديدة برسم الجولة 21 . فاذا كان الرجاء الجديدي بعيد كل البعد عن المنافسة على بطاقة الصعود ويحتل رتبة امنة في وسط الترتيب ب 30 نقطة، فان هذه النتيجة لا تخدم مصلحة الفتح البنوري الذي يحتل الرتبة الثانية ب 39 نقطة، وينافس مولودية مراكش على تحقيق الصعود الى القسم الاول هواة، علما ان هذا الاخير لم يضيع فرصة الاستقبال بميدانه ووقع انتصارا هاما على حساب أمل الدفاع الحسني الجديدي بهدفين لواحد جعله يحلق في الصدارة ب 45 نقطة، بفارق 06 نقط عن المطارد فتح سيدي بنور.
وبالعودة الى تفاصيل هذه المباراة التي جمعت بين الرجاء الجديدي والفتح البنوري، فلقد كانت متكافئة بين الفريقين وطغى عليها الطابع الطاكتيكي وقلة فرص التسجيل والندية في اللعب، مع أفضلية للفتح البنوري في الشوط الثاني الذي كان قريبا من الوصول الى المرمى، اذ خلق بعض فرص التهديف لكنه ضيعها بفعل التسرع وعدم التركيز.
يشار ان الفريق البنوري وجد صعوبة كبيرة في تدبير مصاريف مباراة اليوم إذ لم يسافر إلى الجديدة الا ساعات قليلة قبل بداية المباراة رفقة فريق الشبان على متن حافلة واحدة ،حيت تحولت حافلة الفريق إلى حافلة لنقل الاسواق الأسبوعية ونقلت فريق إلى أولاد احسين قبل أن تكمل سيرها إلى الجديدة لتصل متأخرة وهذا ما اتر على اللاعبين .

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


70 + = 76