غرق تلميذ في قناة للري باقليم سيدي بنور

اهتزت ساكنة مركز سبت المعاريف التابع ترابيا لجماعة كريديد،زوال يوم أمس الجمعة 20 اكتوبر 2017، على وقع فاجعة غرق طفل عبدالله بنان بقناة الري الكائنة بمحاذاة مشروع التصفية الذي توجد بالمنطقة.

الضحية الذي لم يتجاوز ربيعه الخامس عشر ،كان برفقة أصدقائه يسبحون في مياه القناة . لكن القدر لم يمهله حيث لقي حتفه أمام أعين العديد من الشباب الذين فوجئوا بغرقه و لم يتمكنوا من إنقاذه.
وفور تلقيها خبر غرق الطفل، حل أعوان السلطة المحلية وعناصر من الدرك الملكي إلى عين المكان حيث تم انتداب عناصر الوقاية المدنية التي قامت بانتشال جثة الطفل الهالك من قعر المياه .وقد خلفت هذه الفاجعة صدمة كبيرة لأسرته وخلف حالة من الحزن و الاسى في صفوف الأهل و الاصدقاء.

هذا وقد تم نقل جثة الطفل إلى مستودع الأموات بتعليمات من النيابة العامة التي أمرت بتشريح الجثة، كما أعطت تعليماتها للضابطة القضائية قصد تعميق البحث لتحديد أسباب الحادث.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


81 + = 83