عامل إقليم سيدي بنور يقوم بزيارة تفقدية لمركز الأمل لتصفية الكلي ودار الأمومة

 
متابعة: حسين آيت حمو
في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمرأة وفي خطوة ايجابية تصب في دعم نساء الإقليم، قام عامل إقليم سيدي بنور بالنيابة يوم الجمعة 09 مارس 2018 مرفوقا بالمسؤولين على قسم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالعمالة، وعميد المنطقة الإقليمية للأمن بزيارة تفقدية لمركز الأمل لتصفية الكلي ودار الأمومة بحكم اعتبارهم من أبرز المشاريع المنجزة من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالإقليم.
هذا وقد تمت زيارة دار الأمومة وتفقد الأجنحة المتواجدة داخل مقرها، كما تم الاستماع إلى الشروحات التي قدمتها رئيس جمعية دار الأمومة الدكتورة صابرة الزهراوي من طرف عامل الإقليم، حيث أوضحت على أن عدد النازلات التي تستقبلها دار الأمومة منذ تأسيسها سنة 2014 بلغ في مجمله 3000 حالة شكلت فيه سنة 2017 النسبة الأهم أي أزيد من 900 مستفيدة من النساء الحوامل من تراب ثمانية عشرة جماعة ترابية بالإقليم، وأضافت رئيس الجمعية على أن النساء الحوامل يستفدن من الخدمات الطبية والراية والمواكبة حتى تتم عملية الولادة، ومنذ إنشاء الدار انخفضت نسبة الوفيات في صفوف النساء الحوامل بالإقليم.
عقب ذلك عكف عامل الإقليم على مركز الأمل لتصفية الدم الذي يعتبر من المبادرات الرائدة في الإقليم من حيث أهمية الخدمات الصحية التي يقدمها للمصابين بمرض قصور الكلوي، وقد سجل رقما مهما في عدد النزلاء منذ تأسيسه سنة 2015 حيث بلغ مجموع المستفيدين من خدماته أزيد من 4800 مريض، وقد أكدت ممثلة جمعية الأمل لمرضى قصور الكلوي الفاعلة الجمعوية خديجة غفران في معرض كلمتها أمام عامل الإقليم، على أن المركز بالإضافة إلى تصفية الدم يعمل على تزويد المرضى بالأدوية ويقوم بانجاز التحاليل الطبية لهم وان المركز يقوم باستقبال 50 نزيلا من خلال حصتين في اليوم.
وجدير بالذكر أن عامل الإقليم قام بتقديم حصة من الأغذية والمياه المعدنية لنزلاء مركز الأمل لتصفية الكلي في التفاتة إنسانية لهم، كما قام بالوقوف على حالة المرضى واستفسارهم عن الخدمات المقدمة لهم داخل المركز، وهذا ما استحسنه المرضى والأطر العاملة به.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 28 = 35