ضمانات بنكية مزورة بقيمة 322 مليون تطيح بصاحب الشركة الفائزة بصفقة السوق الاسبوعي لسيدي بنور

 ألقت عناصر الشرطة القضائية بسيدي بنور على صاحب شركة لكراء الاسواق ينحدر من ميدنة الدار البيضاء، مباشرة بعد فوزه بصفقتي رحبة المواشي ورحبة الخضر بالسوق الاسبوعي لسيدي بنور، أحد أكبر الاسواق الأسبوعية بالمغرب.

وعلمت الجديدة 24 أن توقيف صاحب الشركة جاء بعد العثور، على وثائق بنكية مزورة، تحمل اسم الشركة والتي تخض الضمانات المالية لكراء السوق الاسبوعي لمدينة سيدي بنور، والتي قدرتها مصادرنا بحوالي 322 مليون سنتيم. ( الوثيقة الاولى للضمانة المالية تبلغ 212 مليون سنتيم المخصصة لرحبة المواشي والثانية 110 ملايين سنتيم المخصصة لرحبة الخضر).

هذا وكان صاحب الشركة وقبيل توقيعه العقد مع الجماعة الحضرية، التي جرت أمس الثلاثاء، قد تقدم بوثائق البنك ضمن ملف العقد المزمع توقيعه، وبعد أن شككت الجماعة الحضرية في أمرها، تم الاتصال بالوكالة البنكية المعنية بالوثيقة بمدينة تازة، لتتفاجئ الجماعة الحضرية بعدم وجود أي اسم لهذه الشركة في حساباتها البنكية. ليقوم رئيس الجماعة بابلاغ عناصر الشرطة القضائية التي أوقفت صاحب الشركة رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة.

هذا ومن المنتظر أن يكشف هذا الملف الخطير عن مفاجئات كبيرة في انتظار ما ستكشف عنه أبحاث الشرطة القضائية بسيدي بنور تحت اشراف رئيها العميد الاقليمي سيف الدين لعروسي، وستكون لنا عودة في الموضوع بتفصيل في وقت لاحق.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 41 = 46