صور و فيديو لمدير من زمن سنوات الرصاص ينبعث من جديد بمديرية التعليم الجديدة

   تعود من جديد الثانوية الاعدادية ابن باجة التابعة لمديرية التعليم بالجديدة لتخلق الحدث وتكشف عن دخول مدرسي متعثر و متشنج ،وليتواصل مسلسل التسيير العشوائي بهذه المؤسسة التي أصبحت من البؤر السوداء بالمديرية ما سينبئ بقادم أسود اذا لم يتم ارجاع الأمور الى نصابها .وخاصة بعد فضيحة يوم السبت 9 شتنبر وسقوط استاذة للغة الفرنسية مغما عليها بعد ان تهجم عليها مدير المؤسسة  وعنّفها أمام مرئ و مسمع الاساتذة و الاستاذات و التلاميذ، حيث حضرت عناصر السلطة المحلية  الى عين المكان و تم حمل الاستاذة على عجل الى قسم المستعجلات بالمستشفى الكبير بالجديدة بواسطة سيارة اسعاف تابعة لجماعة اولاد حسين لتتسلم الاستاذة شهادة طبية مدة العجز فيها 10 ايام ويتم نقلها بعد ذلك الى احدى المصحات الخاصة لمتابعة العلاج.

   ان ما وقع و مايقع بإعدادية ابن باجة يستدعي تدخلا عاجلا و فوريا و يستوجب لجنا من وزارة حصاد لتقصي الحقائق و الوقوف على عدد من الخروقات التي تتم بمباركة مديرية التعليم التي لم يتوفق مسؤولوها في فرض قواعد الالتزام بالقوانين المنظمة للمهنة إن على الصعيد التربوي أو الاخلاقي.

  وفي اتصال للموقع مع بعض اساتذة المؤسسة أكدوا أنهم سطروا برنامجا نضاليا للوقوف ضد تسلط السيد المدير، كما أنهم بصدد الاعداد لوقفة احتجاجية داخل أسوار المؤسسة تنديدا لما تعرضت له زميلتهم و للاحتجاج عن “كل ما يمس كرامة المتعلمين وهيئة التدريس، معلنين تضامنهم الكامل و اللامشروط مع الاستاذة وكذا لتحويل أنظار المسؤولين عن القطاع و على رأسهم محمد حصاد وزير التربية الوطنية لأجل التدخل و اصلاح ما يمكن اصلاحه .وقد حاول الموقع الاتصال بمدير المؤسسة الا أن هاتفه ظل يرن دون رد.

https://www.youtube.com/watch?v=TdDTIrbyZAM

 

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 3 = 1