سفريات أعضاء مكتب فتح سيدي بنور تتير غضب منخرطيه

ادريس بيتة
آثار سفر مجموعة من أعضاء المكتب المسير لفريق فتح سيدي بنور إلى خريبكة نهاية الاسبوع قبل الماضي خلال مواجهة الفتح لفريق امل أولمبيك خريبكة موجة من الغضب داخل منخرطيه و محبيه وتساءل المنخرطون عن السر في تواجد الأعضاء رفقة الفريق مشيرين ان مرافقتهم للفريق تتقل كاهله بمصاريف اضافية لميزانية الفريق التي تشكو العوز مند بداية الموسم وتسير بالكريدي.
واستغرب المنخرطون عن السر في اصرار بعض أعضاء المكتب على التواجد رفقة الفريق سواء بالحصص التدريبية او خلال المواجهات الرسمية والتبجح بنشر صور على الفايسبوك والتباهي بما لد وطاب من ميزانية الفريق.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


58 + = 68