دورة تكوينية في الإسعافات الأولية بتأطير من منظمة الهلال الأحمر المغربي بسيدي بنور 

رشيد ينيزة

تحت شعار : ” مسعف في كل بيت ” وفي إطار أنشطته التكوينية لخلق نواة من المسعفين في أفق الرفع من قدراتهم وتوسيع المجال الاسعافي على نطاقه الواسع  بالإقليم نظم المكتب الإقليمي لجمعية الهلال الأحمر المغربي  بسيدي بنور دورة تكوينية في مجال أساسيات الإسعافات الأولية بمقر الفرع  بسيدي بنور حيث دامت فعاليات هده الدورة مدة يومين 27 و 28 يوليوز الماضي  ، وقد أطر هذا النشاط الجمعوي الهادف الإطار المقتدر والمتطوع في الهلال الأحمر عبد الحكيم وهبي عن فرع الجديدة بمساعدة حسن نباز عضو الفرع الإقليمي المحلي ،

استفاد من هده الدورة 19 متطوعا ومتطوعة يشتغل بعضهم في عيادات طبية خاصة وفي بعض الصيدليات وكذلك من ضمنهم فاعليين تربويين  ورياضيين  ليتم اعتبار هذا الفوج الأول بعد إعادة تكوين المكتب الجديد لجمعية الهلال الأحمر بسيدي بنور .

وتهدف هذه الدورة التكوينية، التي خصص لها مساء الخميس 8 غشت 2019 حفلا خاصا لتوزيع شهادات التكوين والمشاركة على المستفيدات والمستفيدين  إلى تمكين أعضاء النسيج الجمعوي بمدينة سيدي بنور من المبادئ الأساسية للإسعافات الأولية في عدد من الحالات الطارئة، من قبيل الاختناق والنزيف الحاد وفقدان الوعي وتوقف التنفس والتوعك والجروح والحروق  والصعق الكهربائي وحالات التسمم  والدعم النفسي وذلك من أجل مساعدة المصاب وتخفيف آلامه وتمكينه من أحسن الظروف قبل نقله لتلقي العلاج في المستشفى مما سيساعد ايضا الطبيب المعالج على فهم وتشخيص حالات الإصابة وربح الوقت وتجاوز الخطر .   

الحفل الذي عرف حضور كل من رئيس الفرع الدكتور عبد الفتاح أبو اليتيم ونائبته الدكتورة صابرة الزهراوي والمؤطر عبد الحكيم وهبي ثم كل من حسن نباز وسعيدة أمامي ورشيد بنيزة عن المكتب المسير وبحضور المتطوعات والمتطوعين

وقد أكد الدكتور أبو اليتيم في معرض حديثه، على أهمية هذا التكوين كدعامة أساسية للفاعل الجمعوي، عن طريق إنماء رصيده المعرفي في مجال الإسعافات الأولية من أجل المساهمة في تقديم المساعدة الضرورية للأشخاص المحتاجين للإسعاف، حيث تطرق إلى ضرورة نشر ثقافة تعلم وتعليم ونشر هذه القدرات والمهارات التي تعد ذات طابع إنساني وقد وجه شكرا خاصا للمؤطر عبد الحكيم وهبي وإلى اللجنة التي سهرت على تنظيم الدورة كما هنأ المستفيدات والمستفيدين .

الدكتورة صابرة الزهراوي بدورها هنأت المستفيدات والمستفيدين وشكرت منظمي الدورة التكوينية التي اعتبرتها نقطة انطلاق العديد من الأنشطة التي سطرها المكتب الإقليمي للهلال الأحمر بسيدي بنور بعد المشاركة الناجحة لمتطوعي المكتب المحلي لدعم التظاهرة الرياضية التي نظمتها مؤسسة التعاون الوطني بإقليم سيدي بنور خلال شهر يوليوز الماضي

 المؤطر عبد الحكيم وهبي أشار في كلمة خاصة إلى أن مثل هذه التكوينات تساهم في توسعة شريحة الناس القادرين على التعامل مع الحالات الطارئة في انتظار تدخل رجال الإنقاذ، معربا باسم الفرع الإقليمي للجديدة عن استعداده لمواصلة جهود التأطير والتكوين لفائدة جمعيات المجتمع المدني وباقي المؤسسات لبلوغ أكبر عدد من المستفيدين  

كما جاءت باقي كلمات  أعضاء الفرع التي خص بها كل من المتطوع والفاعل الجمعوي حسن نباز والمتطوعة سعيدة أمامي لتهنئة الحضور وشكر المنظمين واستعداد الجميع للانخراط الفعال في كل الأنشطة الخاصة بجمعية الهلال الأحمر المغربي بالإقليم .

وفي الختام تم توزيع شهادات المشاركة وتوثيق الحفل بصور تذكارية .

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


14 − 11 =