دموع وطواجين و انسحابات و الستاتي يخطف الأنظار في اجتماع شبيبة العدالة والتنمية بسيدي بنور

ادريس بيتة
كادت كلمة الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية التي لم تكن مدرجة في أشغال اللقاء التواصلي الذي نظمته شبيبة حزب العدالة والتنمية مساء اليوم بقاعة الأفراح دكالة بسيدي بنور ان تفسد اللقاء الذي حضره حشد كبير من شباب الحزب وترأسه مصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى الحكومة، والكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية ومحمد عبد الحق النائب البرلماني عن دائرة سيدي بنور، حيت زاغت كلمة الكاتب الإقليمي عن فحوى اللقاء وحولها إلى كلمة خاصة بشخصه وبدأ في سرد ما وصفها بالحملة المحرضة ضده واصفا خصومه السياسيين بالمدفوعين.
و استنكرت مجموعة من أطر الحزب على توظيف بعض الكلمات الخارجة عن موضوع اللقاء في غير مكانها واطرها المناسب حيت وظف الستاتي في خطابه وتحدت عن طواجين” الحملات الإنتخابية وهي كلمات جعلت بعض أطر الحزب تغادر القاعة مباشرة بعد اخد الكلمة التي لم تكن مبرمجة كما توضح الملصقات التي علقت أمام أبواب قاعة اللقاء التواصلي.
يشار ان لقاء حزب العدالة التنمية سبقته بعض الصراعات الخفية حول ضيوف اللقاء و حصر الأسماء التي ستعتلي المنصة ولم يحسم في التركيبة إلا بعد تحرك هواتف من الأمانة العامة ومجموعة من التدخلات السرية و مكالمات الترغيب التي وصل بعضها إلى حذ درف الدموع.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


53 + = 63