خطير:الهجوم على المحجز البلدي واحتجاز حارسه من أجل عملية تخليص العربات المجرورة بالدواب

 في واقعة خطيرة تطرح أكثر من سؤال بالخط العريض ،هاجم مجموعة من أصحاب العربات المجرورة بالدواب المحجز البلدي واحتجزوا حارسه في خندق المحجز وذلك من أجل تخليص عرباتهم ودوابهم من الحجز بعد ان تم ضبطهم من طرف السلطات المحلية ضمن حملة محاربة ظاهرة العربات المجرورة بالدواب صباح يوم الأربعاء 29غشت 2018، حيث تمكنوا من الهروب بعرباتهم من داخل المحجز .

هذا وقد تم إنجاز محضر من طرف السلطات المحلية بحضور عناصر الامن بعين المكان حيت تم الوقوف على حالة الهلع والخوف الذي أصاب حارس المحجز الذي أدلى بتصرحه في حيثيات الحادث الذي أشعر به وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بسيدي بنور من أجل اتخاذ التدابير القانونية اللازمة في حق منفذي هذا الهجوم الأول من نوعه منذ انطلاق الحملة المحتشمة لمحاربة العربات المجرورة بالدواب.

جدير بالذكر أن مثل هذه الأحداث تضرب في عمق وكينونة السلطات المحلية والاجهزة الأمنية والقضاء ،نظرا لخطورتها من خلال قناعة من نفذوا هذا الهجوم على مؤسسة تابعة للدولة بإمكانية الإفلات من العقاب .وهذا ما يفرض الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه أن يمس بمؤسسات الدولة والاجهزة التابعة لها

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


15 − = 7