حفل نهاية السنة الدراسية بدار الشباب زمامرة

 

نظمت مدرسة ليلى للتعليم الأولي الخاصة بدار الشباب زمامرة حفل نهاية السنة الدراسية 2016-2017 بشراكة مع جمعية اجيال، وجمعية تواصل، وجمعية كين ارت، و جمعية النهضة للمسرح و الثقافة، و جمعية الموجة الخضراء بالوالدية، و جمعية منظمة الكشاف المعاصر، و بحضور ممثل المجلس الحضري سعاد فرحات، و بعض فعاليات المجتمع المدني،  ومن تأطير الأساتذة العاملين بالمؤسسة تحت شعار :  “أطفالنا مستقبلنا” .

استهل الحفل بتلاوة ما تيسر من القرآن الكريم من طرف أحد تلاميذ المؤسسة.

قبل بداية الحفل كما جرت العادة؛ ألقت كلمات افتتاحية منسقة المؤسسة ليلى ربازي، انصبت على ضرورة تتبع الطفل اليافع و تحمل المسئولية الجماعية في إطار ورش تعليمي ناجح، وكذا أهمية العلم والتعلم، وضرورة المشاركة الجمعية من  أباء و أمهات و اطر تعليمية و اطر إدارية، والدور الطلائعي لرجال التعليم في إنجاح المنظومة التعليمية، وقد وجهت الشكر لهم، ولكل من ساهم في الحفل، وتم تهنئة الحضور المكتف للآباء و الأمهات و الأطفال، الذين وزعت عليهم جوائز تشجيعية.

شهد الحفل فقرات متعددة، بطابع ثقافي وفني متنوع، فمن جو رقصة أحيدوس وطقوس الأعراس إلى أناشيد وأغاني دينية ووطنية و ترحيبية وثقافية من أداء تلميذات وتلاميذ المؤسسة.

ويذكر أن مدرسة ليلى تضم أطفال حي القدس و حي الفرح و الأحياء المجاورة، وتعتبر من بين المدارس التي واكبت بناء هده الأحياء الحديثة.

و قد استحسن الحضور هذه البادرة الطيبة التي جمعت كل اطياف من مؤطرين و مجتمع مدني و ممثلي المجلس الحضري و فاعلين جمعويين بكل توجهاتهم و هذه ظاهرة صحية لتكاتف الجهود و لخدمة المصلحة العامة.

حسن المتوكل

DSC03467 DSC03462

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


56 − 53 =