حادثة سير خطيرة لاطفال لحظة عودتهم من مخيم صيفي باكادير والحصيلة قتيل واصابات متفاوتة الخطورة

لقي  طفل مصرعه وأصيب 16 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة جراء انقلاب حافلة، مساء أمس الثلاثاء، على مشارف مدينة شيشاوة.

وكان على متن الحافلة أطفال إحدى الجمعيات بمدينة اليوسفية شاركوا في مخيم صيفي بأكادير، وكانوا في رحلة العودة إلى ديارهم.
وذكرت مصادر من شيشاوة لليوم 24 بأن السائق فقد السيطرة على الحافلة، التي انقلبت عدة مرات لتستقر بحافة الطريق الوطنية على مستوى مقهى “الجفاف”. ورجحت ذات المصادر أن يكون انفجار أحد الإطارات المطاطية هو السبب في انقلابها.
وفور وقوع الحادث حضر لمعاينته السلطات المحلية ورجال الدرك الملكي، وجرى نقل المصابين إلى المستشفى الإقليمي محمد السادس، كما حضر إلى المستشفى عامل عمالة شيشاوة وبعض الجمعويين الذين وقفوا لمؤازرة الأطفال ومساعدتهم نفسيا.
وفي آخر تطورات الحادث، فقد أفادت مصدرنا بأن بعض الجرحى تم نقلهم إلى مراكش لاستكمال العلاجات الضرورية، وخاصة السائق الذي وصفت حالته بالخطيرة والحرجة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


32 + = 40