توقف المشاريع التنموية بجماعة العكاكشة بإقليم سيدي بنور يخرج ساكنتها للإحتجاج

عزيز العبريدي

نظم صباح يوم الثلاثاء الماضي العشرات من ساكنة جماعة العكاكشة دائرة سيدي بنور إقليم سيدي بنور وقفة احتجاجية أمام المقر الإداري لهذه الجماعة الفتية، التي تعرف سياسة شد الحبل بين الأغلبية والمعارضة منذ تشكيل المجلس الجماعي الحالي خلال انتخابات 2015 . 
وترجع أسباب هذه الوقفة الإحتجاجية حسب ما جاء على لسان بعض المتظاهرين إلى مطالبتهم بإخراج المشاريع التنموية العالقة بهذه الجماعة إلى حيز الوجود، بسبب رفض أعضاء المجلس الجماعي المصادقة على المشاريع التي تهم تنمية المجال القروي بهذه الجماعة، معتبرين سياسة شد الحبل التي تمارسها المعارضة داخل المجلس الجماعي تضرب في العمق مضامين الخطاب الملكي السامي، ملتمسين من الجهات المسؤولة التدخل لوقف هذا التعنت الذي يضر بمصلحة المواطنين القروين المنتمين لهذه الجماعة، ويعرقل التنمية المحلية، مع العلم أن سكان هذه الجماعة يعتمدون في نشاطهم اليومي على الفلاحة وتربية الماشية.
بقيت الإشارة أن دورة أكتوبر للمجلس القروي لجماعة العكاكشة ستنعقد يوم الإثنين المقبل، وستدور في أجواء ساخنة بسبب الخلاف القائم بين أقلية أعضاء المكتب المسير للجماعة والمعارضة التي تشكل الأغلبية، مع العلم أن الحساب الإداري لهذه الجماعة متوقف بسبب عدم التصويت عليه خلال دورة أبريل السابقة من طرف المعارضة.