تكريسا لثقافة الاعتراف: جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي وموظفات جماعة سيدي بنور  تكرم متقاعديها

  رشيد بنيزة

في إطار التكريمات السنوية التي دأبت جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي وموظفات جماعة سيدي بنورعلى تنظيمها في السنوات الاخيرة لمنخرطيها من الذين أحيلوا على التقاعد وذلك عرفانا وتقديرا لهم على إخلاصهم في العمل واستشعارهم لأهمية الأمانة التي كلفوا بها ، وتحت شعار : من أجل تكريس ثقافة الاعتراف شهدت قاعة الاجتماعات بجماعة سيدي بنور مساء يوم الأربعاء 12 فبراير 2020 تنظيم أمسية احتفالية على شرف تسعة موظفين وموظفات أنهوا مسيرتهم المهنية خلال هذه السنة وقد نالوا شرف التكريم بعد مشوار حافل بالعطاء والإخلاص في العمل .

وقد جاءت أسمائهم وطبيعة مهامهم على الشكل الآتي  :

1 نجاة بالحمومية : موظفة بالموارد البشرية

2 محمد العلام       : سائق بمصلحة الأشغال

3 محمد الرجراجي : موظف بقسم الحالة المدنية

4 عائشة السيبة  : موظفة بقسم الحالة المدنية

5 محمد قشقاش : موظف بقسم الحالة المدنية

6 محمد الشيكر    : سائق بمصلحة النظافة

7 عبد القادر الشرقي : عون مصلحة بباشوية سيدي بنور

8 بوعزة ربحاني : رئيس مصلحة الصفقات

9 أمينة عز الدين : موظفة بالملحقة الإدارية الأولى

وقد حضر هذا الحفل التكريمي رئيس الجماعة الحضرية محمد سايسي حسني وقائد الملحقة الإدارية الأولى أسامة جبلي وخليفته وعدد من نواب ومستشاري الجماعة ورئيس جمعية الأعمال الاجتماعية وأعضاء مكتبها المسير وبعض رؤساء الأقسام والمصالح وبعض ممثلي المجتمع المدني ووسائل الإعلام المحلية وموظفي الجماعة وكذا المتقاعدين وذويهم .

افتتح الحفل التكريمي بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحاضرين السيد : المصطفى شبيب بعد ذلك تمت قراءة الفاتحة على روح والدة إحدى الموظفات وهي الزوهرة سلماوي وأيضا على روح جميع من وافتهم المنية من عمال وموظفي وموظفات جماعة سيدي بنور .

ثم كلمة السيد مولودي وصفي رئيس جمعية الأعمال الاجتماعية الذي ذكر بالخدمات التي قدمها المحتفى بهم أثناء مزاولة عملهم واعتبرهم رصيدا وافرا من التجربة وتكريمهم هو اعتراف بالجميل لما أسدوه من أعمال وخدمات للمواطنين طيلة مدة خدمتهم .

واعتبر وصفي أن هذا اليوم ليس وداعا للمحتفى بهم بل هو مناسبة لمنح كل مجتهد ذكرى جميلة، ولمسة وفاء لما قدمه من الجهد طوال مسيرته المهنية  وأن حضورهم سيستمر كقدوة لباقي الموظفين والموظفات متمنيا لهم حياة جديدة رفقة ذويهم

واختتمت الأمسية بتوزيع شهادات تقديرية وهدايا على المحتفى بهم  عبارة عن شهادات تقدير وهاتف محمول من النوع الجيد ومبالغ مالية من الجمعية المنظمة للحفل ثم أخذت صور تذكارية وسط تصفيقات الحاضرين وحفل شاي على شرف المحتفى بهم .

هذا وتخلل هذا الحفل فقرات فنية وإبداعية قدمتها فرقة أمجاد الغيوان برئاسة : محمد شحيم احتفلا بهؤلاء المكرمين والمكرمات .

عرف أيضا هذا الحفل توزيع هدية رمزية من طرف جمعية الأعمال الاجتماعية لكل من رجال السلطة المحلية تسلمها قائد الملحقة الإدارية الأولى وهدية رمزية  لرئيس جماعة سيدي بنور اعترافا بالخدمات التي يقدمها كلا الجهازين لفائدة موظفي وموظفات جماعة سيدي بنور .

تجدر الإشارة أن هذا الحفل المتميز قام بتنشيط فقراته الأستاذ المصطفى أبدوح الذي أكد في مجمل كلماته التنشيطية على قيمة هذا الحفل الرمزية والإنسانية تجاه تلة من الموظفات والموظفين في نهاية مسارهم المهني وذلك تجديدا وتأكيدا على قيمنا المجتمعية التي  تدعونا لنشر ثقافة الاعتراف والشكر النابعة من مشاعر لا تمحى وذكريات باقية لا تنسى لزرع المودة الحميدة وبناء جسور من العلاقات المديدة بين جميع مكونات المجتمع المغربي .

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


18 − = 14