تأسيس أول جمعية لمرضى السليلياك وحساسية الجلوتين بإقليم سيدي بنور

رشيد بنيزة

بسبب الحاجة لرفع الوعي المجتمعي حول مرض السليلياك وحساسية الجولتين ، ولخلق بيئة داعمة ومتكاتفة للمرضى من أجل التخفيف من تداعيات وآثار هدا المرض تأسست جمعية دكالة لمرضى السليلياك وحساسية الجولتين بمدينة سيدي بنور يومه السبت 06 ماي 2017 بقاعة دار الشباب سيدي بنور حيث اختارت اللجنة التحضيرية لهده الجمعية مكتبا لتسييرها يتكون من :

حنان لمغاري : رئيسة للجمعية  ونائبتها رشيدة وهبي

حجيبة زغاري : كاتبة عامة ونائبتها صابرة الزهراوي

نزهة دياب : أمينة المال ونائبتها زينب الحنصالي

فريدة العدراوي : مستشارة

وقد جاءت فكرة تأسيس هده الجمعية من أجل مساعدة مرضى السيلياك وتمكينهم من التّأقلم والتّعايش مع المرض وذلك بتخصيص لقاءات تحسيسية بإشراك أطبّاء وأخصّائيّي التغذية حيث أن التّشخيص المبكّر للمرض يخفّف من المعاناة ويمكّن المريض من ممارسة حياته الطبيعية .

وفي اتصال بالدكتورة صابرة الزهراوي أكدت للجريدة أنها كانت تسعى للمساهمة في تأسيس هده الجمعية مند مدة طويلة نظرا لمعرفتها بالحالات التي تعاني من هدا المرض في صفوف الأطفال ونظرا لأن المرض يتطلب حمية خاصة ولأن المواد الخالية من الجلوتين مكلفة وغير متواجدة بالمنطقة  .
للإشارة فمرض السيلياك يصيب الأمعاء الدّقيقة في الجهاز الهضمي ويؤدي الى ضعف بامتصاص الغذاء والمعادن المهمة في الجسم وذلك بسبب حساسيّة ضد مادّة الجلوتين، وهو بروتين موجود في القمح ومشتقّاته، الشعير والشوفان . 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


87 + = 91