بلاغ الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية عقيب إجتماع المكتب التنفدي

 

—* بلاغ *—
تدارس المكتب التنفيذي للجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء- سطات في اجتماعه العادي ليوم الجمعة 5 أكتوبر 2018 بمقر الجمعية بتراب جماعة اشتوكة بإقليم الجديدة، تداعيات مشكل انسحاب رئيس الغرفة الفلاحية بالجهة من اللقاء التواصلي الذي نظمته الجمعية يوم السبت 29 شتنبر 2018، حيث ناقش الأعضاء الحاضرون بشكل مستفيض الموضوع من كل حيثياته وأبعاده مستحضرين مضامين وأهداف الشراكة التي تربط بين الجمعية والغرفة والتحديات المستقبلية المطروحة على الفلاحين، ليخلصوا في نهاية المطاف، بمصادقة الأغلبية المطلقة، إلى القرارات التالية:
1. التنديد الشديد بالسلوك الاستفزازي واللامسؤول لرئيس الغرفة الفلاحية لجهة الدار البيضاء-سطات في حق بعض المشاركين واعتباره اعتداءا مباشرا على كافة مكونات الجمعية، وتحميل المعني بالسلوك وحده تبعات وآثار المشكل.
2. الوقف الفوري للعمل بالشراكة الموقعة بين الغرفة الفلاحية والجمعية إلى حين تقديم اعتذار رسمي من رئيس الغرفة لكافة منخرطي الجمعية على الإهانة المقصودة التي تعرضوا لها هم وضيوفهم المغاربة والأجانب خلال اللقاء المذكور.
3. مطالبة الجمعية العامة للغرفة الفلاحية بالتحقيق والتقصي في السلوك المشين لرئيس الغرفة اتجاه الفلاحين الصغار المنضوين تحت لواء الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء-سطات، اعتبارا لخطورة الفعل الصادر من ممثل لمؤسسة دستورية تمثل الفلاحين بالجهة.
4. الإشادة بالدعم التنموي الذي قدمته مؤسسة الغرفة الفلاحية للجمعية، في شخص طاقمها الإداري والتقني وبعض أعضائها المخلصين لقضايا الفلاحين.
وإذ ينهي المكتب التنفيذي إلى الرأي العام قراره بهذا الخصوص، يؤكد على احتفاظ الجمعية بكافة حقوقها النضالية المشروعة للرد على السلوك القمعي لرئيس الغرفة في إطار محطات نضالية قادمة، ويذكر بالمناسبة بأن الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء-سطات، ستبقى مستقلة وحرة في قراراتها ووفية لمشروعها المجتمعي الذي تأسس على الترافع المدني حول القضايا المصيرية للفلاح الصغير والوقوف في وجه كل من سولت له نفسه استغلال هذه الفئة لقضاء مصالحه الريعية الضيقة.
حرر بالجديدة في 5 أكتوبر 2018

المكتب التنفيذي

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


31 − = 25