بـــــلاغ من المديرية الإقليمية بسيدي بنور

   وبعد، فعلى إثر البيان رقم 2/16، والموقع من طرف هيئات نقابية بالإقليم؛ تخبر المديرية الإقليمية أنها عملت على إرساء منهجية المقاربة التشاركية من خلال سلسلة لقاءات، كان آخرها دعوة مختلف الهيئات النقابية للمشاركة في اجتماع يوم الجمعة 6 ماي 2016، تم خلاله عرض مختلف الجوانب التي تهم المنظومة التعليمية بالإقليم، وكذا العمليات المبرمجة خلال ما تبقى من الموسم الدراسي الجاري، واستعدادا للموسم الدراسي المقبل، مع حرصها على تزويد النقابات بالمعطيات المحينة، ومناقشة بعض القضايا المستجدة والطارئة.

         وحيث إن البيان، المومإ إليه أعلاه، يأتي في سياق يكتسي حساسية جد حيوية بالنظر لتزامنه مع فترة العد العكسي لانطلاق الامتحانات الإشهادية التي تقتضي منا جميعا التعبئة، والانخراط الإيجابي المعهود في تأمين الظروف الملائمة لإنجاح هذه الاستحقاقات.

         وحيث إن المديرية الإقليمية بمختلف مكوناتها مفتشين، وأطر إدارية، وأساتذة تراهن على الاستمرار في تحقيق نتائج التميز خاصة في إطار الجهة الجديدة، فإنها تحرص، كعهدها، على نهج اختيار وفضيلة الحوار المسؤول سبيلا ناجعا لمناقشة مختلف القضايا ومعالجتها، بما يحقق تأمين نهاية الموسم الدراسي وفق ما يقتضيه القانون، أخذا بعين الاعتبار سياق المرحلة وإكراهاتها.

        لذا، وتجنبا لأي تأويل فيما يتعلق بالتاريخ، ووفق مراسلة تحت عدد 2415 /16 بتاريخ 20 ماي 2016، دعت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي بنور الهيئات النقابية الموقعة على البيان المذكور إلى عقد اجتماع عاجل في أقرب أجل، تحدده هذه الهيئات النقابية.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


14 − 13 =