بالصور اختتام فعاليات الدوري الرمضاني المنظم من طرف فتح سيدي بنور بحضور الكاتب العام للعمالة وجمهور غفير

رشيد بنيزة

أسدل الستار عشية أمس السبت 24 يونيو2017 على فعاليات دوري رمضان لكرة القدم، المنظم من طرف نادي فتح سيدي بنور بإقامة المباراة النهاية التي جمعت فريق أنوار القرية  بغريمه فريق رجاء أولاد حسين؛ المباراة كانت قمة في التشويق ومفعمة بالروح الرياضية والتنافس الشريف الذي ميز أداء الفريقين والتي انتهت نتيجتها لصالح أنوارالقرية بهدفين لصفر سجلهما اللاعب المتألق فؤاد عوادي الذي تمكن من افتتاح التسجيل مبكراً في بداية الشوط الأول وظل فريق الأنوار محافظاً على تقدمه إلى أن ضاعف النتيجة قبل نهاية الشوط الأول بهدف مباغت اثر هجمة مرتدة فاجأت فريق اولاد حسين ليؤكد الأنوار تفوقهم وفوزهم بكأس الدوري.

كما عرفت المباراة حضوراً كثيفا للجماهير التي حجت بكثافة إلى الملعب لمتابعة النهائي الذي حضرته أيضا فعاليات رياضية وممثلي وسائل الإعلام وممثلي المجتمع المدني .

كما أشرف على إعطاء بداية هدا العرس الرياضي السيد الكاتب العام للعمالة رفقة رئيس المجلس الإقليمي ورئيس جماعة سيدي بنور ورئيس جماعة المشرك وباشا المدينة و كل من قائد المقاطعة الأولى وقائد جماعة المشرك وكذلك ممثل المنطقة الإقليمية للأمن الوطني وعدد كبير من مسيري الفرق والأندية الرياضية بالإقليم  يتقدمهم رئيس فتح سيدي بنور لكرة القدم وباقي أعضاء النادي ولاعبين قدماء للأندية المحلية

 تجدر الإشارة أن هدا الدوري نظم من طرف نادي فتح سيدي بنور لكرة القدم بمناسبة الذكرى الستينية لتأسيسه تحت إشراف عمالة سيدي بنور وبشراكة وتعاون مع المجلس الإقليمي وجماعة سيدي بنور والمديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة وبشراكة أيضا مع شركة أورانج  للاتصالات  ORANGE لممتلها السيد عبد الغني اهبول وقد خصص لهده الدورة شعار تحت عنوان : الرياضة في خدمة التنمية وقد أدار المباراة الحكم أنس الفقير بمساعدة كل من عبد الله الراجي و حمزة الأنصال الذي ساهم بشكل فعال في انجاح سير المقابلة بحنكته في مجال التحكيم وكذا حضوره القوي داخل رقعة الميدان مما أكسبه إحترام الجميع، لاعبين وجمهوراً على السواء كما ساهم كل من توفيق السبيطي والمهدي الشاوي ونور الدين حمادي في الإشراف على تحكيم باقي مقابلات الدوري.

وقد عرفت مراسيم الاحتفال باختتام هدا الدوري تكريم عدد من الفعاليات الرياضية كان من بينها اللاعب السابق لفتح سيدي بنور محمد لعروسي وعبد الله الراشيدي وكذلك بعض المسيرين والمحبين للفريق أمثال محمد لكحل وأحمد لبركاوي وبوشعيب مشان وثم تخصيص تكريم خاص للإطار محسن عبد اللطيف الملقب باسبانيا .

مراسيم التكريم شملت أيضا كل من اللاعب عادل هريمش من فريق أمل سيدي بنور الذي فاز بجائزة أحسن لاعب ونال أنس بلمصلوحية جائز أحسن حارس مرمى عن فريق حليب بوحمام كما توج شعيب سلوان بجائزة أحسن مسير فريق وهو من رجاء اولاد احسين وجاء ترتيب الفرق المشاركة في الدوري كالتالي : أنوار القرية بطل الدوري يليه فريق رجاء اولاد حسين في الصف الثاني وأمل سيدي بنور في الصف الثالث في حين جاء فريق فتح سدي بنور في الصف الرابع وبذلك يكون الستار قد أسدل على واحد من انجح الدوريات الرمضانية بشهادة جميع المتتبعين، وذلك بفضل المثابرة الكبيرة والجدية التي طبعت أداء اللجنة المنظمة بقيادة مدير الدوري وهو أحد أعضاء المكتب المسير لنادي فتح سيدي بنور حسن بلبلاج الذي صرح للجريدة بأن هدا الدوري كان من بين أهم أهدافه التنقيب عن المواهب المحلية وكذلك إعادة الروح لدوري فرق الأحياء الذي كان له في السابق إشعاعا رياضيا كبيرا على مستوى كرة القدم حيث أنه كان يزود الفرق المحلية بألمع النجوم وأن هدا الدوري هو إشارة قوية لكي تعيد الأحياء بريقها في مجال هده الرياضة خلال السنة القادمة .

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


40 − 35 =