بالصورة: الطفلة البنورية زينب بلحياني تتألق في المسابقة الوطنية لتجويد القرآن وتحتل المرتبة الثانية وطنيا

متابعة: حسين آيت حمو

في تميز آخر  لطاقات ومواهب مدينة سيدي بنور على الصعيد الوطني، استطاعت الطفل زينب بلحياني ذات الإحدى عشرة سنة من انتزاع المرتبة الثانية في المسابقة الوطنية لتجويد وحفظ القرآن الكريم التي نظمت بالمركب الثقافي مولاي رشيد بالدار البيضاء بحر هذا الأسبوع ، والتي سهرت على تنظيمها حركة الإصلاح والتوحيد

الطفلة زينب بلحياني التي تدرس بالمستوى السادس ابتدائي بمدينة سيدي بنور، تمكنت من نيل المرتبة الثانية على الصعيد الوطني بعد تأهلها من الإقصائيات الجهوية التي احتضنها مقر حركة الإصلاح والتوحيد بمدينة الجديدة، و شهدت منافسات في عدة فئات عمرية تمكنت فيها ممثلة سيدي بنور من التأهل إلى المنافسات النهائية في صنف ستة أحزاب.

للإشارة فالمقرئة الصغيرة زينب بلحياني تتميز بصوتها العذب وقد سبق لها أن نالت عدة جوائز تقديرية في المنافسات الإقليمية التي تجرى في شهر رمضان الكريم، قبل أن تحقق التميز هذه السنة وطنيا ما سيفتح لها الأبواب للسير بعيدا في تجويد وترتيل القرآن الكريم خصوصا وأنها نشأت في أسرة تهتم بالذكر الحكيم.

f3 f4

2 Comments

  1. هنيئا لأهل مدينة سيدي بنور بهذا التتويج الروحاني في تجويد القرآن الكريم الذي حقّقته الطفلة الموهوبة زينب بلحياني في الرتبة الثانية على الصعيد الوطني , حفظها الله و رعاها و سدّد خطاها في هذا النهج الرباني… مع التحية و التقدير و التبريك لأبويها و أساتذتها الذين هيّأوها و أدعدّوها للتألق في هذه المسابقة الشريفة.

    • شكرا لكم ولا تنسوها من دعواتكم معها بالتفوق في مسيرتها الروحانية والدراسية وحفظ كتاب الله

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


9 + 1 =