انتشال قطع الغيار من سيارة جماعة كريديد

 

      تعرض الجماعة الترابية لكريديد التابعة لإقليم سيدي بنور سيارة الخدمة من نوع KANGO  و عتاد آخر للبيع بالمزاد العلني عن طريق الشركة الوطنية للنقل و اللوجيستيك ( SNTL ) طبقا للمساطير الاعتيادية .

    ولكن الصدمة و المفاجئة حصلت خلال زيارة فريق المعارضة في المجلس لمرآب حظيرة السيارات و الآليات يوم الخميس 04 ماي 2017 بعد نهاية أشغال الدورة العادية ، و كشف المستور و تعرى واقعا مأزوما ، و وقف الأعضاء و كل الحاضرين من العموم  باستغراب و اندهاش كبيرين عن التخريب و الإهمال لممتلكات الجماعة ، و عدم الإحساس بالمسؤولية و التلاعب بالشؤون الإدارية و المالية للشأن المحلي من طرف الرئيس . كما أن العبث وصل إلى حدود  لا تطاق من خلال انتشال قطع الغيار و الإطارات المطاطية من السيارات المعروضة للبيع و إخفائها في غفلة أو بتواطؤ  مع من يدور في فلك سيادة الرئيس .

    و يعلم كل العاملين في ميدان التجارة في قطع الغيار ثمن رشاشات المحروقات ( Injecteurs ) و الخاصة بسيارة ” كونغو DCI ”  و الذي يصل في سوق الخردة إلى 6500.00 درهم على الأقل . إن اختلاس قطع الغيار من سيارة خدمة جماعية لا يتجاوز عمرها ست سنوات شكل صدمة لمتتبعي الشأن المحلي ، و أظهر بجلاء غدر و خيانة الساهرين على تدبير شؤون الجماعة  ، و الذين يراكمون المكاسب و الغنائم ، و بدأت تظهر على غالبيتهم آثار النعمة في ظرف زمني قياسي .

   فمتى ستتحرك اللجان الإقليمية و الجهوية للمحاسبة و التدقيق ؟ أم أن الفساد له حماة و رعاة تحميه و ترعاه ؟

عضو المجلس الجماعي لكريديد :

المصطفى الكموني .

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


21 − 14 =