انتشال جثة رجل اختفى عن الانظار من قناة للري نواجي سيدي بنور

عثر صباح اليوم  الاثنين 25 يونيو ، على جثة رجل أربعيني، توفي في ظروف غامضة، في احدى قنوات الري القريبة من سيدي بنور.
هذا وقد افادت مصادر عليمة أن الجثة عثر عليها مجموعة من الاطفال كانوا يلعبون بالمكان، ليتم ابلاغ السلطات المحلية وعناصر الدرك التي حلت بعين المكان، رفقة عناصر من الوقاية المدينة، التي عملت على نقل الجثة الى مستودع الاموات بالجديدة، قصد اخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة، تحت اشراف النيابة العامة.
وحسب ذات المصادر فان الجثة تعود  الى رجل  “ر.س” يبلغ حوالي 37  سنة من العمر ،كان يعاني قيد حياته من مضاعفات مرض نفسي وكان يتناول الدواء للعلاج منه ، اختفى عن الانظار بعد صلاة الجمعة من منزله أسرته الكائن بحي الفتح سيدي بنور ، ليعثر عليه اليوم جثة هامة باحدى قنوات الري المحادية لسيدي بنور، دون معرفة ظروف وملابسات تواجده بهذا المكان وكذا سبب وفاته.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 51 = 53