السلطات تمنع نهضة الزمامرة من اللعب بسيدي بنور وتجبره على الرحيل الى البيضاء

عزيز العربيدي

حرمت السلطات المحلية والامنية بسيدي بنور ساكنة اقليم سيدي بنور من تتبع مباريات البطولة الوطنية للقسم الثاني بعدما رفضت الترخيص لفريق نهضة الزمامرة من استقبال ضيوفه بالملعب البلديبسيدي بنور، هذا الرفض الذي سيكون اول ملف شائك معروض على مكتب العامل الجديد الحسن بوكوطة، اذ بررت السلطات الامنية والمحليةرفضها بكون الملعب يتواجد وسط مدينة سيدي بنور ولا يمكن التحكم في الجمهور الذي سيتوافد عليه، وهو جواب غير مقنع ما دامت ان جميع مباريات البطولة الوطنية بقسميها الاول والثاني تعرف تعزيزات امنية من المدن المجاورة، مع العلم ان يوم الاحد 26 غشت الجاري الذي برمجت فيه مباراة فريقي نهضة الزمامرة والنادي السالمي برسم الدورة الاولى لن تلعب فيه اية مباراة بالمدن المجاورة وهي الجديدة واسفي تهم فريقي الدفاع الحسني الجديدي واولمبيك اسفي، وبالتالي فان هذا المنع لا يخدم مصلحة الرياضة بصفة عامة وكرة القدم بصفة خاصة، ولن يساهم في تطوير هذه اللعبة الشعبية باقليم سيدي بنور الفتي الذي يتكون من 25 جماعة ترابية تتوفر جلها على فرق لكرة القدم تمارس بالاقسام الشرفية والهواة، مع العلم ان فتح سيدي بنور عندما صعد الى القسم الثاني خلال موسم 1996/1997 كان يستضيف ضيوفه بالملعب البلدي بسيدي بنور، فما الذي تغير طيلة 21 سنة حتى تم منع فريق نهضة الزمامرة من اللعب بملعب سيدي بنور، لا سيما ان هذا المنع الامني يتعارض مع قرار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، التي وافقت على اجراء مباريات نهضة الزمامرة بهذا الملعب ما دام يستوفي جميع الشروط المطلوبة، بعدما زارته في شهر يوليوز المنصرم لجنة جامعية وسجلت بعض الملاحظات على الملعب واستجاب المكتب المسير لنهضةالزمامرة لهذه المطالب من خلال القيام بجميع الاصلاحات الضرورية في ظرف وجيز وعلى نفقته الخاصة، والتي همت مستودعات الملابس والمراحيض وبناء سياج حديدي يفصل بين جمهوري الفريق المحلي والفريق الزائر واحداث منصة شرفية وصحفية، وقد عادت نفس اللجنة لمراقبة هذه الاصلاحات فوافقت عليها جملة وتفصيلا. مع العلم ان نهضة الزمامرة سيستقبل ضيوفه مؤقتا فقط في انتظار انتهاء الاشغال من الملعب البلدي بالزمامرة في ظرف شهرين على ابعد تقدير، حيث لجأ نهضةالزمامرة الى الملعب البلدي بسيدي بنور مجبرا، بعدما رفض مجلس جماعة الجديدة الترخيص له بلعب مبارياته داخل الميدان بملعب العبدي بالجديدة 
ولهذا فان هذا المنع الذي طال نهضة الزمامرة خلف استياء عميقا وسط جمهوره الخاص، وايضا لذا جمهور اقليم سيدي بنور الذي كان يحلم بمتابعة مباريات القسم الثاني لثاني مرة في تاريخه بعد صعود نهضة الزمامرة، بعدما سبق له ان شاهد مباريات القسم الثاني لاول مرة اثر صعود فتح سيدي بنور منذ 21 سنة مضت
وبذلك تقرر رسميا اجراء المباراة التي تجمع بين نهضة الزمامرة والنادي الرياضي السالمي برسم الدورة الاولى من البطولة الوطنية للقسم الثاني بملعب الابجيكو بالدارالبيضاء يوم الاحد 26 غشت الجاري ابتداء من الساعة 5 مساء بدون جمهور، بفضل المساعدة التي قدمها عبدالحق ماندوزا رئيس الراك لفريق نهضة الزمامرة وسمح له باستضافة النادي السالمي بملعب الابجيكو بالدارالبيضاء، بعد تدخله لذا الجامعة المغربية لكرة القدم. كما سيضطر المكتب المسير للفريق الى البحث عن ملعب اخر لاجراء مباراته ضد حسنية اكادير برسم الدور الثاني والثلاثون من اقصائيات كاس العرش، والتي كانت مبرمجة بالملعب البلدي بسيدي بنور يوم السبت 1 شثتنبر المقبل على الساعة 4 مساء

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 73 = 80