اعتقال أفراد عصابة تنشط في ترويج الأقراص المهلوسة بسيدي بنور

متابعة: حسين آيت حمو

تمكنت عناصر الضابطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بسيدي بنور، من وضع حد لعصابة متكونة من 5 أفراد تنشط في ترويج الأقراص المهلوسة والمخدرات، وذلك بحر هذا الأسبوع بعد تنصيب كمين محكم لهم من خلال تتبع خطواتهم قبل أن تتم مداهمتهم بإحدى المنازل المتواجدة بالمدينة القديمة، حيث تم العثور على كمية مهمة من الأقراص المهلوسة والمخدرات.

اعتقال أفراد العصابة جاء بعد حملة تمشيطية على مستهلكي المخدرات والأقراص المهلوسة التي قادتها عناصر الضابطة القضائية تحت إشراف رئيسهم، وذلك بعد مدة من التوصل بعدة إخباريات تفيد بوجود مروجين للأقراص المهلوسة والمخدرات بمحيط المدينة القديمة بسيدي بنور، وقد جاءت الخيوط الأولى لإسقاط أفراد العصابة بعد أن تم الوصول إلى العديد من القاصرين والمراهقين الذين يستهلكون الأقراص السامة ليتم إعداد خطة أمنية محكمة أطاحت بأفراد العصابة وهم بصدد ترويج الأقراص المهلوسة لأحد القاصرين.

هذا وقد أقر العديد من المستهلكين لهذه المادة السامة أن المروجين يقومون بإجبارهم على تناول الأقراص قبل مغادرة المنزل حتى لا تتمكن عناصر الأمن من العثور عليها بحوزة المستهلكين وذلك باعتبارها قرينة تفيد في المتابعة، وقد تم الاستماع إلى أفراد العصابة اللذين لا تتجاوز أعمارهم ما بين 24 و30 سنة، كما أظهر التنقيط أنهم من ذوي السوابق في الترويخ للمخدرات والسرقة الموصوفة، ومن بينهم حديثي العهد في الخروج من السجن، وقد تم تقديمهم أمام أنظار السيد وكيل الملك من اجل متابعتهم بالمنسوب إليهم.

1 Comment

  1. انا في نظري يجب معاقبتهم بطريقة تقنية .
    اذا عمر الجاني 24 يجب الحكم عليه ب12 سنة اي الحكم عليه بنصف عمره وهكذا يصبح الجاني كلما كبر في السن الا ويصبح خائفا .

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


3 + 3 =