إعادة تمثيل جريمة قتل دوار الشروقة بجماعة بني هلال اقليم سيدي بنور

بقلم عبد العطي الراعلي و عبد السلام حكار 

بدوار الشروقة جماعة و قيادة بني هلال إقليم الجديدة و بحضور، وكيل الملك لدى ابتدائية سيدي بنور بناء على تعليمات الوكيل العام لدى استئنافية الجديدة و كذا قائد سرية الدرك الملكي لسيدي بنور و قائد مركز الدرك ببني هلال و قائد المركز القضائي بسيدي بنور و عناصر من المركزين و ممثلي السلطة المحلية وعناصر القوات المساعدة و حشد كبير من ساكنة الدوار و كذا بعض الفضوليين، تمت بعد زوال يومه الأحد 12 مارس 2017 إعادة تمثيل جريمة القتل التي راح ضحيتها السيد ياسين (26 سنة متزوج و له أبناء فلاح و هو في نفس الوقت زوج أخت الجاني) بتاريخ  10 مارس 2017  على يد عبد الكريم (عازب 30 سنة فلاح)   . 

و قد تم، وسط حراسة أمنية مشددة، إحضار كل من الجاني عبد الكريم .ح و شخصين كانا شاهدين على ارتكاب الجريمة لكنهما لم يبلغا الدرك و لم يقدما المساعدة لشخص في حالة خطر . و للإشارة فقد كان الجاني عبد الكريم يتحدث بكل تلقائية و كأن شيئا لم يقع…

و عودة لتفاصيل الجريمة فقد كانت بقرتان في ملك الضحية ياسين داخل حقل صهره الجاني عبد الكريم تأكلان الزرع قبل أن تخرج والدة عبد الكريم و توجه لياسين اللوم على تركه بقرتيه تأكلان زرعهم.

هنا تدخل الجاني و أبعد البقرتين عن حقله قبل أن يحتدم الخصام بينهما ليتحول الأمر لتشابك بالأيادي أصيب خلاله الإثنان بخدوش خفيفة أسقط بعدها عبد الكريم ياسين أرضا قبل أن يحاول شخصان كانا قادمين على متن عربة مجرورة التدخل لفض العراك، لكن عبد الكريم لم يأبه لذلك و أستل سكينا وجه بواسطته عدة طعنات على مستوى بطنه و ركب صهوة فرس كانت بالمكان و غادر الدوار.

بعد تلقيه الطعنات و أمام حر سكرات الموت تمشى الضحية ياسين حوالي 500 متر قبل أن يسقط مدرجا في دمائه ليفارق الحياة، فيما ترك عبد الكريم الفرس و ترجل قليلا حيث اختبأ داخل كوخ (عشة) قبل أن يقوم بغسل يديه و السكين أداة الجريمة…

و قد تمكن عناصر الدرك برئاسة كل من مقران هلال عقيد سرية سيدي بنور و كذا قائد مركز درك بني هلال و قائد المركز القضائي و العناصر العاملة تحت إمرتهم من إلقاء القبض على عبد الكريم في اليوم الموالي حيث سيتم تقديمه أمام الوكيل العام لدى استئنافية الجديدة بتهمة الضرب و الجرح المفضي إلى الموت دون نية إحداثه فيما سيتابع الشاهدان الموضوعان تحت تدابير الحراسة النظرية بتهمة عدم التبليغ و عدم تقديم مساعدة لشخص في حالة خطر.

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 2 = 1