أم تضع حدا لحياتها في بئر باقليم سيدي بنور

علمت “الزمامرة بريس” أن سيدة في العشرينات من عمرها لقيت مصرها عشية هذا اليوم الاربعاء 22 نونبر الجاري إثر إقدامها على عملية انتحار بإلقاء نفسها في بئر، بدوار البزاغلة التابع للنفود الترابي لجماعة اولاد اسبيطة دائرة الزمامرة، وحسب مصادر عليمة أن الهالكة المسمات قيد حياتها “سعيدة.س” تبلغ من العمر حوالي 21 سنة أم لثلاثة أبناء، كانت تعاني اصطربات نفسية عصيبة بسبب مشاكل عائلية، وكانت ترفض تناول الدواء الدي وصفه الطبيب المختص.

وبعد علمها بالموضوع انتقلت عناصر المركز الترابي لدرك الزمامرة بمعية سيارة إسعاف الوقاية المدنية الى مكان الواقعة، وتم استخراج  الضحية من البئر ونقلها الى مستودع الاموات بالمستشفى المحلي بالزمامرة، وبعد ذلك سيتم نقلها الى المستشفى المركزي بالجديدة، وتم فتح تحقيق في الموضوع لمعرفة ملابسات الحادث.

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 6 = 1