بالصور أمطار الخير تفضح الوضعية الكارثية لسوق ثلاثاء سيدي بنور

أضحى السوق الأسبوعي  لمدينة سيدي بنور وصمة عار على جبين المنتخبين والسلطة المحلية، نظراُ للحالة الكارثية التي يوجد عليها ولما يسببه من معاناة كبيرة للمتسوقين جراء غياب أبسط شروط السلامة سواء على مستوى البنيات التحتية او على مستوى الظروف الصحية والبيئية التي تنعدم فيه بشكل كلي رغم مكانته التجارية والاقتصادية المهمة بالمنطقة


 كل فصل شتاء تتحول أرضية السوق مباشرة بعد تساقط الأمطار إلى مستنقعات وبرك من المياه والأوحال، ما يصعب عملية المرور والتحرك داخل السوق بسلاسة، ناهيك عن اضطرار الباعة إلى الاستعانة بالأحجار والألواح الخشبية من أجل رفع سلعهم عن البرك المائية.ما أثار استياء  عدد  كبير من المتسوقين القادمين من القرى المجاورة التابعة للاقليم ، فضلا عن وافدين من المدن المغربية  الاخرى.

وقد بات هذا الوضع المزري الذي يتخبط فيه هذا السوق يحتم على المسؤولين في الجماعة الحضرية لسيدي بنور باعتبارها المسؤولة  الاولى على هذا المرفق إيجاد حلول سريعة وفورية لهذه المشاكل حفاظا على صحة المواطنين الذين يقتنون البضائع من هذا السوق، خصوصا وان الملايين من الدراهم يضخها هذا السوق سنويا في ميزانية الجماعة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


55 − 45 =