أطفال جمعية ولدي للصم والبكم بسيدي بنوريستفيدون من محافظ ولوازم مدرسية من المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية  بسيدي بنور

رشيد بنيزة

تدعيما للجهود المبذولة من مختلف الفعاليات والرامية الى تسهيل إدماج الأطفال في وضعية إعاقة ، وتمكينهم من الاستفادة من حقهم الطبيعي في التمدرس وتحقيقا لمبدأ تكافؤ الفرص بين جميع المتمدرسات والمتمدرسين ، أشرف السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني صباح يوم الأربعاء 19 أكتوبر الجاري رفقة السيد رئيس مكتب الاتصال والشراكات محمد كودو ورئيس مصلحة الشؤون التربوية محمد بلمودن والسيد قائد المقاطعة الأولى ومدير مدرسة أبي در الغفاري وممثلي مندوبية التعاون الوطني بسيدي بنور وبحضور المكتب المسير لجمعية ولدي للصم  والبكم على توزيع محافظ وكتب وأدوات مدرسية على القسم الخاص بالأطفال دوي الاحتياجات الخاصة التي تشرف عليه جمعية ولدي للصم و بمدرسة أبي ذر الغفاري . 

هذا وقد عبرت السيدة لطيفة فوزي رئيسة الجمعية عن سعادتها لتقديم هذه المساعدات الإنسانية التي تساهم في تلبية جزء من حاجيات الأطفال ونوهت بالتفاتة المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية على تخصيص جزء من اهتماماتها لهاته الفئة من الأطفال ، كما شكرت السيدة لطيفة فوزي كافة الفعاليات والشركاء الذين يبدون دوما دعمهم لهاته الفئة من الأطفال كمؤسسة التعاون الوطني وجماعة سيدي بنور مديرية الشباب والرياضة والإعلام المحلي وكل الداعمين.

كما أشاد السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالجمعية على الجهود التي تبذلها في سبيل انخراط الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في المنظومة التربوية كما أكد أن المديرية الإقليمية تبدي دعمها ا للامحدود لتوفير احتياجات هؤلاء الأطفال إيمانا منها بضرورة مساعدتهم على الاندماج داخل المجتمع المبادرة لقيت استحسان الأطفال وبعض من أمهاتهن وأطر ومسيري الجمعية وتركت انطباعا جيدا في نفوس الجميع للإشارة سبق لهذا القسم المدمج أن استفاد من دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمجموعة من الحواسيب وأجهزة الإعلاميات في شطر أول في انتظار تخصيص الجزء الثاني مستقبلا .

nouveau-dossier

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 4 = 1