أربع نقابات تعليمية تنظم وقفة احتجاجية أمام مقر باشــوية سيدي بنور

عزيز هشمي

نظمت أربع نقابات تعليمية: النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش)، النقابة الوطنية للتعليم (ك.د.ش)، الجامعة الحرة للتعليم (ا.ع.ش.م)، الجامعة الوطنية لموظفي التعليم (ا.و.ش.م)، اليوم الجمعة 10 يونيو 2016 على الساعة الثالثة زوالا وقفة احتجاجية أمام باشوية سيدي بنور احتجاجا على الأوضاع المزرية التي أصبح يعيشها قطاع التعليم بالإقليم، إضافة إلى ذلك فالوقفة جاءت بعدما تعذر تنظيم المسيرة الاحتجاجية التي كانت مقررة في نفس التوقيت، انطلاقا من المديرية الإقليمية نحو عمالة الإقليم بسبب قرار المنع الذي تسلمه التنسيق النقابي من السلطات المحلية في وقت سابق.
وكما كان مقررا، حضر هذه الوقفة المسؤولون النقابيون لمكاتب النقابات الأربع إضافة إلى عدد كبير من المنخرطين الذين رفعوا شعارات نددت بالوضع المزري الذي أصبحت تعيشه المديرية الإقليمية للتعليم بسيدي بنور وكذا الخروقات التي شابت عملية انتخاب مناديب التعاضدية العامة لموظفي وزارة التربية الوطنية. كما استنكرالمحتجون قرار السلطات المحلية القاضي بمنع المسيرة التي كانت مقررة اليوم نحو عمالة الإقليم.
هذا وأكد المتحدث باسم التنسيق النقابي، أن منع مسيرة سلمية حضارية تنظمها نقابات مسؤولة وطنية، ليس له إلا مبرر واحد، ألا وهو أن السلطات الإقليمية بسيدي بنور اختارت التستر على الاختلالات التي تغرق فيها المديرية الإقليمية للتعليم، وأكد كذلك أن الحركة الاحتجاجية لازالت مستمرة في اتجاه فضح مجموعة الاختلالات والفساد الذي تعرفه المديرية الإقليمية للتعليم بسيدي بنور. وتم التذكير بالوقفة الاحتجاجية التي سيتم تنظيمها يوم 24 يونيو 2016 أمام أكاديمية جهة الداراللبيضاء-سطات ودعا التنيسق النقابي كل المناضلات والمناضلين إلى الحضور المكثف يوم 24 يونيو أمام مقر الأكاديمية.

1 Comment

  1. Regardez bien la photo pour être sûre que la plus part des gens n’appartiennent pas au secteur de l’enseignement. Je vois bien que des militants UMTeist (Zouhayr Ormvad est la avec plus de dix personnes et encore regardez le gars à droite. C un ouvrier malheureux qui se demande ce qui se passe. Les dites syndicats sont mourant les pauvres. Ils n’ont même pas le logistique nécessaire pour lever leur voix. On pourrait par example leur fournir un mégaphone et des affiches pour que le spectacle puisse comprendre de quoi il s’agit. Bref on est fier. Vive l’UMT

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 3 = 2